طول موسم الصيف يسبب حرائق هائلة في إستراليا
طول موسم الصيف يسبب حرائق هائلة في إستراليا

أصبحت أجواء الصيف فى أستراليا مستمرة وأصبح الصيف أطول بشهرأوأكثر، بينما تناقصت فترة فصل الشتاء وكان ذلك بسبب التغير الذي حدث في المناخ.

ذلك فقد تبين من نتائج تحليل لمركز دراسات أسترالى اليوم الاثنين الموافق 2 مارس، وعلى أثر ذلك قال المعهد الأسترالي إن مناطق كثيرة من أنحاء البلاد سوف تشهد ثلاثون يوما أخرى من درجات الحرارة الصيفية المرتفعة كل سنة، مقارنة ذلك مع خمسينات القرن السابق، فقد عرفت مدينة سيدنى 28 يوما إضافيا من حر الصيف، ومدينة ملبورن 38 يوما وذلك منذ منتصف القرن العشرين.

المدن التي نشبت فيه حرائق في استراليا

وقد نشبت فى بعض المناطق في استراليا بعض الحرائق في الغابات، وكان ذلك فى الآونة الأخيرة، مثل بورت ماكويرى فى ولاية تسمى نيو ساوث ويلز، وتمد الحرارة سبعة أسابيع إضافية عادة ما تسجل فى الصيف.

وقال المسؤول عن برنامج المناخ والطاقة فى المعهد الأسترالى إلى السيد ريتشى مرزيان: "إن درجات الحرارة التى كان يتم تسجيلها كالمعتاد فى خلال أشهر الصيف الثلاثة فى الخمسينيات، وأصبحت الآن تمتد من بداية أو منتصف شهر نوفمبر إلى منتصف شهر مارس".

خسارة العاصمة كانبرا 35 يوما من أيام فصل الشتاء

وقامت عاصمة البلاد كانبرا بخسارة خمس وثلاثون يوما من أيام الشتاء، على جانب آخر تخسر مدينة بريسبان 31 يوما في الشرق، وأوضح السيد مرزيان أن زيادة درجة حرارة المناخ تزيد من خطورة مواسم فصل الصيف مع وقت ضئيل خلال فصل الشتاء وذلك للقيام بأعمال تحمي من حرائق الغابات، بينما تؤثر موجات الحرارة الشديدة على كلا من الصحة والاقتصاد، وأشار إلى أن "موجات الحر الشديدة هى من أكثر الكوارث الطبيعية أن تقضي على الأرواح".

حرائق استراليا تقضي على حياة 30 شخصا

وسجلت استراليا خلال موسم الصيف مجموعة متعددة من الحرائق التي تسبب كوارث تم القضاء فيها على أكثر من 30 شخصا، وأمتد على آلاف المنازل، وتم القضاء فيها على ما لا يقل عن مليار حيوان.

انخفاض الحرائق في شرق استراليا

وأيضا شهدت استراليا حرائق ضخمة فى يناير السابق، لكن سرعان ما انخفضت الحرائق فى شرق إستراليا وذلك بفضل الدور الفعال الذي قام به كلا من العواصف والأمطار التى اجتاحت البلاد، وحذرت السلطات المسؤولة من احتمال أن تعود الحرائق للاشتعال، حيث أن أستراليا ما زالت فى منتصف فصل الصيف.