تنوه بريطانيا عن وجود فيروس كورونا
تنوه بريطانيا عن وجود فيروس كورونا

قامت وزارة الصحة بالعاصمة البريطانية، بالإعلان عن عدد من حالات الإصابة بفيروس كورونا المؤكدة في المملكة البريطانية اليوم الاثنين قد تضاعف خلال الساعات القليلة الماضية ليصل إلى 8 حالات من الإصابة بالمرض.

وقد أشادت الوزارة أن كل المصابين بمرض كورونا في بريطانيا، أصيبوا بعد اتصالهم مع أحد المرضى المصابين بالفيروس داخل البلاد.

وذكرت الوزارة بالعاصمة البريطانية أنه قد تم نقل المرضى الجدد،وكان عددهم أربع أفراد إلى وحدات الأمراض المعدية في بعض المستشفيات مثل جايز وسانت توماس ورويال فري في العاصمة البريطانية لندن.

بريطانيا تحذر المواطنين: مرض كورونا تهديد وشيك على الصحة العامة

وجاء الإعلان عن الإصابات الأربع الجديدة، بعد ساعات من إعلان بريطانيا أن فيروس كورونا يشكل تهديدا خطيرا ووشيكا على الصحة العامة.
وأضاف بيان الوزارة أن "هناك إجراءات موضحة في القواعد التنظيمية للبلد تعتبر وسائل ذات فاعلية قوية في إبطاء أو وقف انتقال هذا الفيروس اللعين".

مستشفيات ببريطانيا تتولى علاج المصابين بفيروس كورونا, وحددت الوزارة مستشفى "آرو بارك" ومستشفى "كينتس هيل بارك" كمنشأتي  "عزل"، كما صنفت إقليم هوبي ومدينة ووهان في الصين "منطقة موبوءة".

وتسبب تفشي فيروس كورونا حتى الآن في وفاة أكثر من 900 شخص، الأغلبية العظمى منهم في البر الصيني الرئيسي، في حين أعلم عن أكثر من 40 ألف إصابة، غالبيتهم العظمى في الصين.