تجهيز المساجد لأداء صلاة الجمعة في الكويت
تجهيز المساجد لأداء صلاة الجمعة في الكويت

مجلس الوزراء الكويتي يكلف خلال اجتماعه أمس برئاسة سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ صباح الخالد وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية باتخاذ الإجراءات اللازمة للسماح بإقامة صلاة الجمعة في المساجد، وذلك بعد توفير جميع الضمانات الكفيلة بتطبيق الاشتراطات الصحية التي تضعها السلطات الصحية.

وذلك اعتبارا من الجمعة 17 يوليو الجاري، وترك المجلس لوزير الأوقاف إصدار قرار بضوابط استئناف الصلاة، والتي ستكون مشابهة لضوابط استئناف صلاة الجماعة والتي سمح بها المجلس في 28 مايو الماضي.


في حين صرحت الحكومة عن تكليف وزارة الاوقاف والشؤون الإسلامية باتخاذ الإجراءات اللازمة للسماح بإقامة صلاة الجمعة في المساجد بعد توفير كل الضمانات الكفيلة بتطبيق الاشتراطات الصحية التي تضعها السلطات الصحية.

وذلك اعتبارا من يوم الجمعة 17 الجاري، كشفت مصادر خاصة أن وزارة الاوقاف والشؤون الاسلامية على أهبة الاستعداد لإقامة صلوات الجمعة بالمساجد وفق الآليات والضوابط التي وضعتها وزارة الصحة.

وعند سؤال المصدر المطلع عن اقامة صلاة الجمعة في المناطق النموذجية فقط أم في عموم مساجد الكويت، خاصة ان العديد من المناطق المعزولة تمت اعادة فتحها، قال المصدر إن قيادات الوزارة بصدد وضع الضوابط والآليات خلال الاسبوع الجاري.

وما اذا كان سيتم فتح المساجد بمختلف مناطق الكويت أم سيتم الاكتفاء فقط بالمناطق النموذجية في صلاة الجمعة، وذلك بعد الالتزام الكبير من جانب المصلين في تلك المناطق بالضوابط والتعليمات الصادرة من وزارة الصحة حرصا على صحة وسلامة جميع المصلين.

من ناحيتها، وجهت نقابة الخطباء والأئمة والمؤذنين الكويتية الشكر لجميع الجهود التي شاركت في الاستعداد لأداء صلاة الجمعة سواء التي بذلتها وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية أو ما قام بها الأئمة والمؤذنون والمصلون من حسن التزامهم بالاشتراطات الصحية وحرصهم على عودة شعيرة صلاة الجمعة داخل المساجد.