السعودية
السعودية

بينت وأظهرت تقارير إخبارية صباح اليوم السبت ، عن خطر أشد فتكًا على شباب السعودية من فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19"، ويتزايد حدته خلال الفترة الأخيرة بحسب إحصائيات رسمية.

وذكرت التقارير التي نشرتها وسائل إعلام سعودية ، أن الخطر الأشد من فيروس كورونا هو حوادث الغرق التي زادت في الفترة الأخيرة في المملكة العربية السعودية  بشكل كبير، وأودت بحياة الشباب.

وتعد حوادث الغرق من الحوادث المتكررة في المملكة العربية السعودية  ، عادة ما تكثر في المسطحات المائية، حيث يلجأ الناس للأودية والشواطئ هربًا من حرارة الجو والاستمتاع بالطبيعة الخلابة.
 
وبينت وأظهرت إحصائيات الهيئة العامة للدفاع المدني والإسعاف في المملكة العربية السعودية ، والمتعلقة بحوادث الغرق خلال الأعوام الماضية فقد وقع 369 حادث غرق في عام 2019، مقارنة بـ225 حادثًا في عام 2018.

ولوحظ أن الأماكن التي تكثر فيها حالات الغرق هي الأودية والشواطئ والقنوات المائية وكذلك السدود والبرك المائية والآبار وخزانات المياه المكشوفة ومجاري الأودية أثناء هطول الأمطار إضافة إلى التجمعات المائية بعد هطول الأمطار.

وتعزى أسباب حوادث الغرق بشكل عام إلى عدم إجادة السباحة وكذلك السباحة في الأماكن غير المخصصة كالبرك الزراعية، والسدود، وقنوات المياه، والتجمعات المائية الخطرة إضافة إلى الإنقاذ العشوائي.

وللحد من حوادث الغرق في الوقت الحالي دعت الهيئة العامة للدفاع المدني والإسعاف إلى اتباع إرشادات السلامة والتي من ضمنها ممارسة السباحة في الأماكن المخصصة لذلك.