وزير التعليم السعودي
وزير التعليم السعودي

وزير التعليم السعودي يأمر بتكليف عدد من الملحقين الثقافيين في دول خليجية وعربية ومن ضمنهم ثلاث نساء .. التفاصيل!!

وزير التعليم السعودي حمد بن محمد آل الشيخ يصدر قراراً بتعيين مجموعة من شباب الوطن الواعد وتكليفهم بتسلم مهام عملهم كملحقين ثقافيين في سفارت المملكة العربية السعودية ويشمل القرار ثلاث نساء بين الملحقين.

وهما "أمل بنت جميل فطاني ملحقا ثقافيا في بريطانيا، وفهدة بنت عبدالعزيز آل الشيخ ملحقا ثقافيا في إيرلندا، وأحمد بن عبدالله الفريح ملحقا ثقافيا لدى مصر، وعيسى بن فهد الرميح ملحقا ثقافيا لدى الأردن، وسعد بن محمد الشبانة ملحقا ثقافيا لدى الكويت، ويسرى بنت حسين الجزائري قائما بأعمال الملحق الثقافي بالمغرب".

ومن ناحية اخري أشارت الوزارة، إلى أن "القرارات تأتي تعزيزا لحضور المملكة التعليمي والثقافي على الصعيد الدولي، وتفعيل مجالات التعاون المشترك، وتبادل الخبرات العلمية والبحثية، وتنسيق منح الطلاب للدراسة في المملكة، إلى جانب الإشراف على الطلبة المبتعثين، وتيسير رحلتهم التعليمية، واستثمار قدراتهم لخدمة الوطن والمشاركة في تنميته مستقبلا".

وتابعت، أنه من الجيد تكليف المرأة السعودية للعمل كملحق ثقافيلتعلن عن مكانتها وسط المجتمع، يعد سابقة هي الأولى من نوعها في هذا القطاع المهم والحيوي في بناء العلاقات، وتنسيق الجهود، وتعزيز المشتركات الثقافية والحضارية بين الدول".

وأكدت الوزارة على أن السيدات المكلفات "يتقلدن هذا المنصب للمرة الأولى في تاريخ المملكة".