مدير منظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم غيبريسوس - صورة أرشيفية
مدير منظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم غيبريسوس - صورة أرشيفية

وفقا لما أدلى به اليوم «تيدروس أدهانوم غيبريسوس» مدير منظمة الصحة العالمية، حول وجود ما يقترب من الـ 200 لقاح في الوقت الحالي، والتي يتم العمل عليها، لإنتاج مضاد للفيروس التاجي، مشيرآ بأن التجارب مازالت في مرحلة التجارب السريرية والمراحل ما قبل السريرية.

وأضاف مدير مُنظمة الصحة العالمية في كلمته التي أدلي بها، في المؤتمر الصحفي الذي عقد في «جنيف»، مشيد بإجراء عدد أكبر من الإختبارات على اللقاحات من أجل القضاء على الجائحة، كلما زادت فرصة الحصول على لقاح آمن وفعال.
 
وأكمل غيبريسوس تصريحاته قائلا: ” ليس لدينا ما يضمن أن أي لقاح واحد قيد التطوير الآن سيكون ناجحا. لكن تاريخ تطوير اللقاحات يخبرنا أن البعض سيفشل والبعض الآخر سينجح”.
 
وفي سياق مُتصل فقد طالب غيبريسوس بالعدالة في علاج المصابين بالعدوى في جميع أنحاء العالم، ورأى أن “أسرع طريق للقضاء على جائحة كوفد-19 وتسريع الانتعاش الاقتصادي هو ضمان تلقيح بعض الأشخاص في جميع البلدان، وليس جميع الأشخاص في بعض البلدان”.