ولي العهد السعودي محمد بن سلمان - صورة من الأرشيف
ولي العهد السعودي محمد بن سلمان - صورة من الأرشيف

في خبر أثلج قلوب الملايين من الوافدين في المملكة العربية السعودية، كشفت عدد من المصادر المطلعة بشأن أوضاع الوافدين والمغرتبين في المملكة، عن قرار هام ومصيري يخص الوافد والمغترب بالمملكة من ولي العهد السعودي، سياسهم هذا القرار بشكل كبير في تقنين الأوضاع الخاصة بهم من ناحية الإقامة.

وقد تضمنت القرارات الأخيرة من الأمير «محمد بن سلمان»، ولي العهد في المملكة، زيادة أعداد الوافدين والمغتربين،حيث تتضمن عدد كبير من المشاريع العملاقة والكبيرة، وال0ي سوف تساهم في نهضة اقتصادية كبرى، الأمر الذي سيؤثر بشكل كبير في جميع المقيمين بالمملكة، على الرغم من الأزمة الطاحنة التي تعاني منها البلاد بسبب تفشي أزمة كورونا.

وحول القرارات الصادرة من المملكة، والتي تم الإعلان عنها في وقت سابق من قبل الأمير السعودي محمد بن سلمان، فإنه من المُقرر أن يتم الاستمرار في المشاريع الكبرى، من خلال خلق عدد من فرص العمل للوافدين، في كافة المجالات والتخصصات المختلفة، كما تتضمن القرارات الأخرى التي تم إعلانها، حول وضع نظام بديل لنظام الكفيل في المملكة السعودية، وتتخذ حاليآ المملكة عدد كبير من القرارات التي من شأنها القضاء نهائيا علي نظام الكفيل، حيث سيتم إنهاؤها من عدد من المهن التي يعمل بها عدد كبير من المغتربين.

وفي سياق متصل، فقد أقرت عدد من اللجان المختصة بشؤون الوافدين بالمملكة، تساهم في تيسير الأمر على المغتربين من خلال نقل الكفالة الخاصة بهم بمفردهم، الأمر الذي سوف يساهم في التخلص من الإضطهاد من قبل الكفيل، حيث قامت وزارة العمل السعودية بإعطائهم العديد من تصاريح العمل دون كفيل، خاصة كلآ من مهن «الطب - الهندسة - المهن الإدارية».