قرار من العيار الثقيل يحقق حلم العمالة الوافدة في المملكة السعودية
قرار من العيار الثقيل يحقق حلم العمالة الوافدة في المملكة السعودية

قرار من العيار الثقيل يحقق حلم العمالة الوافدة في المملكة العربية السعودية حيث , اعلن ولي العهد الملك محمد بن سلمان عن العديد من القرارات التي تخص العمالة الوافدة .زتعرف علي هذة القرارات.

فقد تعتبر  المملكة العربية السعودية من أكثر المناطق في الشرق الأوسط التي تلاقي إقبالا لدى العمالة، ورغبة كبيرة عند الجميع للعمل فيها، وذلك لأسباب كثيرة تتعلق بفرص العمل والدخل الذي يتقاضاه العمل وكذلك فرص العمل التي أصبحت ضئيلة في ظل إزدياد أعداد العمالة والأيدي العاملة الأجنبية والآسيوية التي تسعى للدخول إلى السعودية والعمل فيها.

وأيضا أصبحت الجميع يتهافت للحصول على فرصة حقيقة للعمل والإقامة في المملكة، وفي هذا السياق نطرح لكم الخبر الذي إنتظره العمالة الوافدة زمن طويل، وأراح قلوبهم في ظل الحديث كثيرا عن السعودة والتوطين وترحيل الوافدين، حيث سرت أخبار سارة بشكل واسع وأفرحت قلوب المغتربين وأبنائهم وكذلك الراغبين للعمل في المملكة من مختلف الدول العربية.

فقد أكدت مصادر محلية بأن المملكة العربية السعودية قد مهدت للعمالة الوافدة بأن هناك آفاق جديدة للعمل المفتوح وخلق فرص عمل حقيقية ومميزة في ظل إزدياد الطلب على الأيدي العاملة لإنهاء المشاريع التي بدأت فيها المملكة مؤخرا، وآخرها كان مشرود نيوم الذي سيتطلب العمل به الحاجة لعشرات آلاف الأيدي العاملة.

بالإضافة لفتح المملكة خطوط عمل كبيرة والإنطلاق بمشاريع ضخمة تتمثل في أبراج سكنية وإستثمارات سياحية وكذلك مشاريع بحرية وهذا ما سيمنح الوافدين فرص للعمل والإقامة لفترات أطول داخل المملكة.

وقال مصدر في وزارة العمل بأن السعودية لا ترغب في تقليل أعداد العمالة، بل ستزيد من الأيدي العاملة التي هي بحاجة كبيرة لها خلال الفترة القادمة تماشيا مع متطلبات السوق السعودي وهذا ما سيغير حال الوافدين  ويقلب حياتهم ألف درجة إلى أفضل حال.