فيديو توأم سعودي يبتكر روبوتاً ذاتي التعقيم وبدء تهافت شركات التكنولوجيا علية ودعم كبير

حدث هام في السعودية - التوأم "عماد ومعاذ العمودي" اللذان لم يتجاوزا الرابعة عشرة من العمر، تحدثا إلى "العربية.نت" بقولهما: "فترة منع التجول وبقاؤنا في المنزل، بدأ تركيزنا على دراسة وتصميم برمجة الروبوتات للذكاء الاصطناعي "أونلاين" وبعد دراسة مستويين، قررنا ابتكار جهاز ذاتي التعقيم للوقاية من فيروس كورونا".

وفي سياق متصل فقد أضافا:  التوأم "عماد ومعاذ العمودي "عملنا عدة تجارب على الجهاز فترات منع التجول، وبعد العودة إلى الحياة الطبيعية قمنا بالبرمجة على الجهاز، وعملنا عدة تعديلات عليه، حتى ظهر بشكل وأداء مميز، حيث تكمن فكرة الروبوت عبر قيامه التذكير على شخص يدخل المنزل بإشارات ضوئية حمراء ورنين للجرس، للدلالة على ضرورة التعقيم، وبعد التعقيم يقوم بإعطاء إشارة خضراء على انتهاء التعقيم".

وقالا  التوأم "عماد ومعاذ العمودي : "إن هذا الابتكار مساهمة وطنية في التصدي لجائحة كورونا، وأن يكون لنا دور وبصمة في التصدي لهذه الجائحة".

تجدر الإشارة إلى أن التوأمين حققا المراكز الأولى في "يوسي ماس" وهو برنامج تطوير عقلي مميز للأطفال، مخصص لتفعيل طاقتهم العقلية الكامنة في المرحلة العمرية التي يبلغ فيها العقل ذروة تطوره ونموه، أي الأطفال ما بين سن الرابعة والثانية عشرة، وصمم هذا البرنامج لاستثمار السنوات الاثنتي عشرة الأولى من حياة الأطفال، وتكون 75% من القدرات الدماغية قيد النمو والتطور.