ظل
ظل

كشف رئيس الجمعية الفلكية في مدينة جدة بالمملكة العربية السعودية المهندس ماجد ابو زاهرة ان النصف الغربي من الكرة الارضية سيشهد يوم الأحد (14 ذو القعدة 1441) الموافق 5 يوليو 2020 خسوف شبة ظل للقمر هو الثالث من أربعة خسوفات من نفس النوع هذه السنة وسيستمر ساعتان و 45 دقيقة، وذلك بعد اسبوعين من كسوف الشمس الحلقي في 21 يونيو الماضي.

وفي سياق متصل فان الخسوف سوف يكون ما بين الساعة 6:07 صباحاً و 8:52 صباحاً بتوقيت السعودية (3:07 صباحاً و 5:52 صباحاً بتوقيت غرينتش)، وهو غير مرصود في شبة الجزيرة العربية وبلاد الشام ولكن ستشهد الدول العربية في القارة الافريقية بداية الخسوف بالتزامن مع شروق الشمس حسب التوقيت المحلي، وستكون افضل المناطق في اقصى غرب القارة الأفريقية.

وفي ذلك الصدد فان كافة مراحل الخسوف سترصد في معظم أمريكا الشمالية وامريكا الجنوبية وشرق المحيط الهادي وغرب المحيط الاطلسي.

واكد  رئيس الجمعية الفلكية في مدينة جدة بالمملكة العربية السعودية المهندس ماجد ابو زاهرة  ال يأن يحدث خسوف شبة الظل عندما يعبر القمر خلال منطقة شبة ظل الارض الباهتة، وخلال هذا النوع من الخسوف ستقل إضاءة القمر بشكل طفيف ولكن كقرصه سيبقى مضاء بالكامل في فترة الخسوف، وهذا ينطبق على جميع خسوفات القمر في 2020 لأنها من نفس النوع.

خلال هذا الخسوف سوف يكون القمر مر عليه يومين من وقوعه في نقطة الحضيض (أقرب نقطة من الأرض) وقبل سبعة أيام من وصوله إلى نقطة الأوج (ابعد نقطة من الارض)، لذلك عند ذروة الخسوف العظمى سيكون حجمة الظاهري اكبر بنسبة 0.5 % عن المتوسط.

وسوف يصل الخسوف ذروته العظمى عند الساعة 07:30 صباحاً بتوقيت السعودية (4:30 صباحاً بتوقيت غرينتش)، في ذلك الوقت سيكون 35 % فقط من الجزء الشمالي من قرص القمر البدر واقعاً في الجزء الجنوبي من منطقة شبة ظل الأرض وهي نسبة اقل مقارنة من  57 % في خسوف الخامس من يونيو ( منتصف شوال ) ومن 90  %  في خسوف العاشر من يناير (منتصف جمادى الاولى)، وفي المجمل سيبقى قرص القمر مضاء بالكامل وقد لا يلاحظ اي تغير الا بعد مقارنة الصور الملتقطة قبل واثناء وبعد الخسوف.

تجدر الإشارة الي أن خسوف شبة الظل الرابع و الأخير هذه السنة سيحدث في أواخر شهر نوفمبر القادم.