حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم
حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم

أقر نيافة الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي رئيس مجلس أمناء مؤسسة دبي للمستقبل، أن إنشاء الإنسان هو لب العبرة التنموي الذي رسخه ذو النيافة الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، مساعد رئيس الدولة رئيس الحكومة والي دبي، لمتابعة التفوق وتحقيق المنجزات في العالم الحقيقي.

وتحدث فخامته: «طموحنا عارم للمرحلة المقبلة في مضاعفة النشاطات لتلبية وإنجاز مشاهدة ذو النيافة الشيخ محمد بن راشد آل منغلق، التي أعلن عنها في (وثيقة 4 كانون الثاني 2020) لتغدو دبي سباقة مدن المستقبل.. ينبغي أن توجد تلك البصيرة هي الأساس لعمل شركة دبي للمستقبل  خلال الفترة القادمة».

أتى هذا أثناء ترؤس جلالته مقابلة مجلس أمناء شركة دبي للمستقبل الذي تم عقده في ترتيب مشروع «متحف المستقبل»، واعتمد أثناءه تخطيطية شركة دبي للمستقبل للسنوات الثلاث القادمة، التي تحدد أطر عمل وغايات المنشأة التجارية  خلال الفترة المقبلة، لتواصل تأدية مهمتها الرئيسة ولعب دور محوري في استشراف وتصنيع المستقبل في إمارة دبي.

وتحدث سيادته: «نود أن تصبح شركة دبي للمستقبل منبر سباقة دولياً لنشر المعرفة ودراسات المستقبل تلهم الملايين لصنع مستقبل أسمى للبشرية.. وأن تستمر دورها كمرجعية للأبحاث والمعرفة تعين متخذي المرسوم في حكومة دبي لاستشراف مستقبل القطاعات الخطة المدروسة».

وقضى نيافة الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مسدود مجموعة العمل في شركة دبي للمستقبل لتسريع عجلة المنجزات وتعزيز الترتيب مع جميع الجهات الرسمية المحلية والاتحادية والشركات الدولية والناشئة والمراكز البحثية والمؤسسات التعليمية وحاضنات الممارسات لتلبية وإنجاز الطموحات ومقاصد «أجندة الخمسين هدفاً» لإمارة دبي أثناء السنوات الخمسة القادمة، والتي يشرف فوق منها «مجلس دبي».

وأشاد جلالته طوال الندوة بدور الشركة في عرَض المعرفة في غير مشابه القطاعات الخطة المدروسة والحيوية بمدينة دبي ودولة الامارات عبر متنوع برامجها ومبادراتها ومشروعاتها لتشييد جيل عصري من الكفاءات الوطنية القادرة على استشراف وصنع مستقبل دبي، وتمكينها من الخبرات المهارية الأساسية لموائمة الثورة الصناعية الرابعة.

وألحق فخامته: «إستراتيجية المستقبل ما هو سوى نقطة الطليعة لأحلامنا وطموحاتنا للسنوات المقبلة.. ونرجو لأن يصبح متحف المستقبل الذي تشرف فوقه الشركة إتجاه دولية لرؤية وتجربة المستقبل في دبي.. سوف يكون المتحف ناجعة العالم على الغد».

حضر الندوة جميع من محمد بن عبدالله القرقاوي، وزير أمور مجلس الوزراء والمستقبل مندوب رئيس مجلس الأمناء العضو المنتدب لمنشأة تجارية دبي للمستقبل، وحصة طفلة عيسى بوحميد وزيرة إنماء المجتمع، والطبيب أحمد بن عبدالله حميد بالهول الفلاسي وزير جمهورية لأمور التعليم العالي والخبرات المهارية المتطورة، وعهود فتاة خلفان الرومي وزيرة جمهورية للسعادة وتميز الحياة، ومريم فتاة محمد مبتهج حارب المهيري وزيرة جمهورية التي تتحمل مسئولية ملف الأمن الغذائي، وسارة طفلة يوسف الأميري وزيرة جمهورية التي تتحمل مسئولية ملف العلوم المتطورة، وعمر بن سلطان العلماء وزير جمهورية للذكاء الاصطناعي نائب العضو المنتدب لشركة دبي للمستقبل.

مثلما ساهم في الندوة عبدالله محمد البسطي أمين عام المجلس التنفيذي لإمارة دبي، ومطر محمد الطاير المدير العام رئيس مجلس الزعماء لهيئة الأساليب والمواصلات، ومبتهج محمد الطاير العضو المنتدب المدير التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، واللواء عبدالله خليفة المري الزعيم العام لشرطة دبي، وعبدالله بن كوردون الأمين العام لمجلس الوزراء، والمهندس داود الهاجري المدير العام لبلدية دبي، وأحمد عبدالكريم جلفار مدير عام ممنهجة إنماء المجتمع في دبي، وعادل أحمد الرضا النائب التنفيذي لرئيس طيران دولة الإمارات العربية المتحدة المدير التنفيذي للعمليات، وخلفان جمعة بلهول المدير التنفيذي لشركة دبي للمستقبل.

- إعداد المستقبل
ترتكز تخطيطية شركة دبي للمستقبل على خمسة محاور رئيسة تبدأ بتصميم واستيعاب المستقبل عبر عدد من النشاطات والأعمال التجارية المختلفة، بما في هذا «مجالس دبي للمستقبل» التي تتضمن 13 مجلساً تحوي معها مختصون ومسؤولين ورواد إجراءات لاستشراف تحديات القطاعات الحيوية في دبي، و«بحوث دبي للمستقبل» العاملة على تجهيز ونشر مجموعة مغايرة من التقارير والبحوث بشأن أكثر أهمية المتغيرات المتسارعة في متنوع الساحات، إضافة إلى ذلك «ترتيب الثورة الصناعية الرابعة في الامارات» الذي يحتسب الـ5 من صنفه في الكوكب، وتم افتتاحه ذلك العام بالترتيب مع حكومة دولة الإمارات العربية المتحدة والمنتدى الاستثماري الدولي.

- محتوى المستقبل
ويحتوي المحور الـ2 من تخطيطية الشركة عدد من الجهود التي تعنى بنشر محتوى علمي ومعرفي بشأن غير مشابه الأمور المستقبلية، بما في هذا «حوارات دبي للمستقبل» التي تستضيف نخبة من المتحدثين العالميين، و«مرصد المستقبل» المنبر المعرفية الأول من طرازها بالعربي، التي تشرف على الكمية الوفيرة من المنصات الرقمية والمجلات المطبوعة مثل «العلوم للعموم» و«إم آي تي تكنولوجي ريفيو».

- إنشاء خبرات مهارية إمكانيات المستقبل
مثلما يعد تحديث الإمكانيات الوطنية وتزويدها بأدوات تشييد المستقبل من أهم محاور الخطة المدروسة عبر «أكاديمية دبي للمستقبل» التي تجسد إتجاه معرفية لتحضير كفاءات وطنية باستطاعتها أن استشراف وصنع مستقبل دبي، وتعزيز مإستطاعتها على خلق متاجر وقطاعات اقتصادية عصرية.

وتقصد مبادرة «1000000 مبرمج عربي» التي تشرف فوق منها الشركة إلى إنشاء إمكانيات عربية متمكنة في ميدان البرمجة، ومساعدتها على العثور على إجابات مبتكرة وعصرية للكثير والعديد من التحديات الدولية، وتحتسب تلك المبادرة محاولة إماراتية سباقة على صعيد العالم. وبقصد تعميم فوز تلك المبادرة، أطلقت حكومة الامارات في النهايةً مبادرتي «1000000 مبرمج أردني» و«1000000 مبرمج أوزبكي»، بالترتيب مع حكومتي دولة المملكة الأردنية الهاشمية وأوزبكستان.
- إستراتيجية وتسريع المستقبل

وتركز تخطيطية شركة دبي للمستقبل في محورها الـ4 على تعديل منبر متكاملة لتصميم المستقبل، واستقطاب عدد أضخم من المبتكرين والشركات الناشئة لابتكار إجابات دولية للكثير والعديد من التحديات التي تجابه الجهات الرسمية في دبي ودولة دولة الإمارات العربية المتحدة.

وتجسد مكان 2071 منبر دولية تجمع أجدر الأدمغة لتغيير الأفكار والرؤى الخلاقة إلى واقع، بما يساهم في تأدية عبرة دولة الإمارات العربية المتحدة لتصميم المستقبل، وتحقيق مقاصد مئوية دولة الإمارات العربية المتحدة 2071، وتتيح المكان جو محفزة تحث وتدعم على استقطاب واستضافة المبتكرين والجهات الرسمية والشركات المحلية والعالمية.

مثلما سوف يتم الإنشاء على المنجزات التي قام بتحقيقها برنامج «مسرعات دبي المستقبل» بدوراته الست الماضية، ومبادرة «دبي 10X» بنسختيها الأولى والثانية، في ميدان تعديل الجهد الحكومي وتعزيز التعاون المشترك للارتقاء بمكانة دبي مختبراً دولياَ لمسعى الأفكار المبتكرة وتطويرها وتطبيقها.

وستظل شركة دبي للمستقبل دورها الحيوي في إستراتيجية المستقبل عبر «بالمود» التي تعنى بتحسين آراء مستقبلية بالشراكة مع جهات رسمية ومؤسسات دولية، بالفضلا على ذلك «تم تجريبه التشريعات» الذي يحاول أن تحديث التشريعات التنظيمية والتشريعية لموائمة التوجهات الدولية على نحو استباقي في القطاعات العصرية، مثل السيارات ذاتية الريادة، والذكاء الاصطناعي، والطباعة ثلاثية الأبعاد وغيرها.

- مسعى المستقبل
ويعتبر «متحف المستقبل» إتجاه دولية لاستكشاف نفوذ العلوم والتقنية والابتكار في مستقبل الآدمية، ومناخ متكاملة لاختبار الأفكار وتعديل نماذج تطبيقية لها، ومركزاً للتنبؤ باتجاهات المستقبل يستجلب أجود الأذهان الدولية.