فيديو الرجل الكويتي المعتدي على الوافد المصري
فيديو الرجل الكويتي المعتدي على الوافد المصري

أعلنت صباح اليوم وزيرة الهجرة المصرية في الكويت "نبيلة مكرم"، قيام السلطات الكويتية بإلقاء القبض منذ قليل على المواطن الذي اعتدى بالضرب على شاب عربي يحمل الجنسية المصري بأحد المتاجر أثناء عمله، وذلك بعد ضغوط كثيرة تعرض لها الوافد المصري للتنازل عن حقه ,وهو في العمل داخل جمعيه صباح الأحمد .

ومن الجانب الاخر كما رواد مواقع التواصل الاجتماعي على الفيس بوك , وتويتر اليوم تداولوا فيديو تعرض مصري مقيم بدولة الكويت يعمل كاشير بجمعية "صباح الأحمد" لاعتداء بالضرب من قبل مواطن كويتي الجنسية.
 
وفى سياق متصل يظهر في الفيديو رجل كويتي الجنسية كان ينتظر الدور لكي يدفع الحساب، وبينما اقترب من المُحاسب الوافد  المصري بدأ بالصراخ، ثم ضربه على وجهه اكثر نت مرة ، وظلَّ بعد ذلك يصرخ ليُكرر فعلته مرتين، بينما التزم المُحاسب الصمت، ليتدخل بعد ذلك عنصران من أمن الجمعية ويُبعدان الرجل المُعتدي عن هذا الوافد المصري .
 
واما من الجانب الاخر عن المعتدي تم تسجيل القضية جنحة ويتم متابعة القضية مع الحكومىة الكويتية تبداء من اليوم ، لافتا إلى تواصل الجهات المعنية بالكويت مع الشاب المصري "وليد" الذي تم الاعتداء عليه، وكذلك قد أعلنت جمعية الامير "صباح الأحمد" التابع لها المتجر تضامنها مع الشاب يتقدمهم رئيسها "ناصر ذعار العتيبي" ليأخذ الوافد المصري كامل مستحقاتو ..
 
حيث تم تداول الكويتيون اليوم على حساباتهم في تويتر وانستجرام، تسجيلاً صوتياً لرئيس جمعية صباح الأحمد، "ناصر ذعار العصيمي"، يُعلن فيه عن استقالته من منصبه بسبب الاعتداء على الوافد، وتعرَّض الأخير لضغوط بعد الحادثة للتنازل عن حقه وان يتناذل عن كل حقو مقابل المال .
 
ومن جانب اخر أشار العصيمي في التسجيل له إلى أن الوافد الذي تم الاعتداء عليه اسمه وليد من العملة الوفدة المصرية ، مشيراً إلى أن الوافد اشتكى أكثر من مرة لرئاسة الجمعية من أنهم يتعرضون للإهانة لم يقوم بأتخاذ اي قرار ولا تغيير لهذى الظاهرة ، وانتقد العصيمي الرجل المُعتدي، وقال إنه استغلّ "مسكيناً ضعيفاً" هذا الوافد المصري الذي لا يملك ما يجعلة يدافع عن نفسو واعتدى عليه كأنه إسرائيلي كويتي .


 
وحيث كانت قد شهدت الكويت من قبل اعتداءات كثيرة مشابهة على الوافدين من كل الجنسيات العربية وبالأخص المصريين  خلال الفترة السابقة، كان أبرزها اعتداء مواطن كويتي في العام 2017 على الوافد المصري وحيد رفاعي حسن، الذي يعمل بشركة للدراجات بالضرب المبرح فى الجسد، والذي تعرض للضرب حتى سقط على الأرض مغشياً عليه .