الهيئة السعودية للسياحة تعلن إطلاق موسم صيف السعودية
الهيئة السعودية للسياحة تعلن إطلاق موسم صيف السعودية

أطلقت الحكومة السعودية هذا العام رغم فيروس كورونا موسم صيف السعودية "تنفس"، اعتبارا من 26 الجاري وحتى 30 سبتمبر، ويشمل 10 وجهات سياحية لاكتشاف الطبيعة الساحرة، والتنوع المناخي، والعمق التاريخي، والثقافة السعودية.

وفي سياق متصل فقد تم الإعلان عن هذا البرنامج الطموح خلال لقاء وزير السياحة السعودي، أحمد الخطيب، رئيس مجلس إدارة الهيئة السعودية للسياحة عن بعد مع نخبة من الإعلاميين، من رؤساء التحرير ومديري القنوات التلفزيونية والإذاعية.

وفي ذلك الصدد فتتوزع الوجهات السياحية لصيف موسم السعودية حول المملكة لتغطي معظم نقاط الجذب السياحي، وتشمل مدينة تبوك في أقصى الشمال التي تضم الأودية الخصبة والمناطق الرملية وعجائب التشكيلات الصخرية، والشواطئ الساحرة والهادئة في مدينتي أملج وينبع، ومدينة الملك عبد الله الاقتصادية بشاطئها الخلاب وأنشطتها وفعالياتها الترفيهية، ومدينة جدة بتاريخها وجاذبيتها، وصعودا عبر سلسلة جبال السروات في الطريق إلى الطائف "مصيف العرب"، والغابات الكثيفة والأجواء الباردة والقرى التاريخية في الباحة، وصولا إلى مرتفعات عسير وقمم جبال مدينة أبها الشامخة بتراثها وثقافتها وفنونها.

علي الجانب الأخر تمتد رحلة موسم صيف السعودية من القلب النابض للمملكة في العاصمة الرياض وصولا إلى المنطقة الشرقية.

وينطلق موسم صيف السعودية هذا العام بشكل مختلف، إذ يتولى القطاع الخاص زمام القيادة وفق تسهيلات وضوابط ودعم وتمكين من القطاع الحكومي.

وتقدم الفنادق في الوقت الحالي عروضا ترويجية مختلفة، كما تقدم شركات التنظيم السياحي عروضا وخيارات واسعة للاستمتاع بالأنشطة السياحية المتنوعة، مثل زيارة الأماكن التاريخية والمتاحف، والرحلات والأنشطة البحرية، بالإضافة للأنشطة والرياضات الجبلية، علماً بأن الموقع الالكتروني "روح السعودية" visitsaudi.com يضم كافة الباقات والعروض الخاصة بالموسم.

وقال وزير السياحة في الاجتماع: "يأتي موسم صيف السعودية كفرصة رائعة لاكتشاف الوجهات السياحية المتعددة في المملكة وما تحويه من كنوز تاريخية وطبيعية وثقافية، كما يساهم إطلاق الموسم في هذا الوقت تحديدا في تعزيز جهود الوزارة الرامية إلى إنعاش القطاع السياحي الأكثر تأثر من تداعيات أزمة كورونا".