السيارات الكهربائية في السعودية
السيارات الكهربائية في السعودية

بدأت المملكة العربية السعودية تجربة بدء خط سير لجميع السيارات الكهربائية في السعودية ، وذلك في مسعي من الحكومة السعودية من اجل انشاء مصنع جديد والأستغناء عن السيارات التي تعمل بالبنزين.

أعلنت المملكة العربية السعودية منذُ قليل انها وقعت اتفاق جديد مع شركة طوكيو اليابانية والذي بمقتضاة من المنتظر أن يتم الأتفاق رسمياً علي أنتاج أول سيارة كهربائية في السعودية ، ويعد ذلك المشروع هو نسخة تجريبية.

وفي سياق متصل فأن الحكومة السعودية سوف تدخل في شراكة مع الحكومة اليابانية ، وذلك من أجل أن تبدء في أنشاء النسخة التجريبية من السيارة الكهربائية الجديدة ، في مسعي من المملكة العربية السعودية من أجل عدم استيراد السيارات من الخارج.

مشروع عملاق ذات مقدار أقتصادي عالي للغاية ، تسعي المملكة العربية السعودية من خلال في تنويع مصادر الدخل العام ، خصوصاً بعد انتشار أزمة فيروس كورونا في الكثير من دول العالم مع قلة الأستيراد من الخارج.

رُؤية المملكة العربية السعودية لعام ٢٠٣٠ في استغلال القطاع الخاص خصوصاً الشركات الكبيرة مثل شركة «تيبكو»، وشركات السيارات الشهيرة «نيسان - تكاوكا»، من أجل إنتاج السيارات الكهربائية في السعودية.

السيارات الكهربائية في السعودية سوف تصبح مصدر أساسي 2025

كذلك ايضاً فترغب المملكة العربية السعودية في تقليل إستهلاكها من البترول أو النفط الخام ، والذي يستخدم في حوالي أكثر من 98% من السيارات الموجودة في الوقت الحالي داخل المملكة العربية السعودية والتي تعمل بالبنزين.

الكثير من دول العالم في الوقت الحالي تحاول أن تضع قيود صارمة للغاية لكافة السيارات الموجودة بها خصوصاً التي تعمل بالبنزين ، وذلك في مسعي أن تواجة مشكلة الإنبعاثات التي تخرج من كافة مصانع السيارات في جميع دول العالم والتي تسبب في الكثير من التلوث وتسببت ايضاً في خرم طبقة الأوزون.

لذلك في الكثير من الحكومات في جميع دول العالم في الوقت الحالي تحاول تغيير خط انتاجها من السيارات التي تعمل بالبنزين الي السيارات التي تعمل بالكهرباء.

وفي المملكة العربية السعودية فان خطة التحويل جاءات بشكل كبير ، وذلك خصوصاً وأن اسعار النفط في الوقت الحالي تدهورت للغاية ، وأصبح النفط والمواد البترولية المعروضة كثيرة للغاية ، ولكنها تسبب في نهاية المطاف تلوث كبير للبيئة المحيطة.

المملكة العربية السعودية كشفت ايضاً ان أنتاج تلك السياراة الجديدة سوف يحتوي علي بطارية طويلة الأمد من الممكن ان تعيش فترة كبيرة للغاية ، وعند أستكمال المشروع من المنتظر أن تستغني السعودية عن جميع السيارات علي أراضيها.