الملك سلمان
الملك سلمان

أصدر الملك سلمان حفظة الله ورعاة قرار جديد اليوم الأربعاء وغرامة 10 آلاف ريال لمن يخالف أو يفعل هذا الشئ من خلال قانون جديد ألزامي علي المواطنين والعمالة الوافدة وجميع المقيمين.

صرَّح مصدر مسؤول في وزارة الداخلية المملكة العربية المملكة السعودية، أنه تم اتخاذ قرار معاقبة جميع من يخالف نصائح تجريم الدخول إلى الأحاسيس المقدسة (منى، ومزدلفة، وعرفات) من دون إشعار بداية من تاريخ 28 / 11 / 1441هـ، وحتى نهاية النهار الـ2 عشر من ذي الدافع، بغرامة نقدية قدرها (عشرة آلاف) 10,000 ريال، وفي حال تقوم بمتابعة المخالفة تزداد بشكل مضاعف الجزاء.

وبيّن المصدر أن الأمر التنظيمي يأتى إلحاقاً للأمر الملكي القاضي بالقبول والموافقة على القرارات والعقوبات المختصة بمخالفي الممارسات الاحترازية والإجراءات الوقائية المتخذة لمجابهة فيروس Covid 19 المستجد، ولضمان الالتزام بأداء الأفعال الاحترازية والممارسات (البروتوكولات) الوقائية لتقليص تفشي Covid 19 المستجد المعتمدة لسيزون حج ذلك العام 1441هـ.

وناشد المصدر بكافة المدنيين والمقيمين بالمملكة للالتزام بالإرشادات المختصة بموسم حج ذلك العام، مؤكداً في الزمان نفسه بأن رجال الأمن سيباشرون مهماتتهم في مختلف الأساليب والمسارات المؤدية إلى الأحاسيس المقدسة لردع الأعمال الغير شرعية وسيطرة على أي تجربة للدخول إلى الأحاسيس المقدسة أثناء الفترة المحددة وتأدية الإجراءات العقابية بحق مختلَف المخالفين.

وأفصحت السعودية عن ترتيب سيزون حج استثنائى ذاك العام نتيجة لـ تداعيات تفشى فيروس كوفيد 19 فى غير مشابه دول العالم، واتخذت المملكة مراسيم صارمة لتشريع شعيرة فريضة الحج، إذ تم تخصيص نسبة سبعين% من الحجاج للمقيمين بالمملكة من غير مشابه الجنسيات، في حين تم تخصيص الـ ثلاثين% الباقية لمواطنى المملكة من رجال الأمن والعاملين فى القطاع الطبى المتعافين من Covid 19، تقديرا لدورهم فى مقابلة الفيروس .