الكويت تم إنهاء عقود آلاف المصريين لتوقف الطيران
الكويت تم إنهاء عقود آلاف المصريين لتوقف الطيران

الكويت تم إنهاء عقود آلاف المصريين لتوقف الطيران حيث أعلن ر~يس الوزراء الكويتي عن العديد من القرارات بخصوص إنهاء العقود لدي الالاف من المصريين. ...

لا تزال تداعيات قرار السلطات الكويتية بشأن منع مواطني 31 دولة من بينها مصر تلقي بظلالها على أوضاع الجالية المصرية في الكويت، أو الذين تم منعهم من العودة إلى البلاد لاستئناف أعمالهم وحالة عدم اليقين بشأن عودتهم لوظائفهم مرة أخرى. 

ويأتي ذلك في الوقت الذي اضطرت فيه شركات بالقطاع الخاص إلى إبلاغ عمالها خارج البلاد بإنهاء عقودهم، فيما تبحث شركات أخرى عن حلول لاستعادة موظفيها من الخارج خصوصا من مصر والهند.

وفي السياق، قال مسؤول في الهيئة العامة للقوى العاملة الكويتية لـ"العربي الجديد" إن شركات القطاع الخاص أبدت استياءها من قرار منع استقبال العمالة الوافدة من مصر والهند، مشيرا إلى أن أعداد الوافدين الذين غادروا البلاد خلال الأشهر الماضية وخاصة في فترة ما قبل تفشي فيروس كورونا بلغ نحو 340 ألف شخص، غالبيتهم في مصر حيث يحرص الآلاف منهم على قضاء عطلة منتصف العام في بلادهم.

وأضاف المصدر، الذي رفض الكشف عن اسمه، أن بعض الشركات طالبت بوضع حلول سريعة، من أجل عودة موظفيها من الخارج، أو إبلاغها بشكل واضح بعدم عودة الذين غادروا نهائيا، وفتح باب الاستقدام للتعاقد مع موظفين جدد من أجل استئناف الأعمال في الشركات بصورة طبيعية توافقا مع خطة العودة تدريجيا للأنشطة الاقتصادية والأعمال التجارية.

نفط الكويت ياسر الزيات فرانس برس
اقتصاد عربي
1.5% نمواً متوقع للاقتصاد الكويتي في 2019

وأوضح أن هناك أكثر من 64 ألف وافد سقطت إقاماتهم وهم في بلدانهم ولن يستطيعوا العودة إلى الكويت إلا باستخراج فيزا عمل جديدة، كما أن هناك شركات اضطرت إلى إبلاغ موظفيها في الخارج بإنهاء خدماتهم والتعاقد مع موظفين آخرين من المتواجدين داخل الكويت بسبب حاجة تلك الشركات لموظفين من أجل تسيير أعمالها.

على جانب آخر، أكد الخبير الاقتصادي الكويتي مروان سلامة لـ "العربي الجديد" أن القرار المفاجئ بمنع عودة العمالة الوافدة أضر بكافة الأطراف وخصوصا الشركات التي تسعى إلى استعادة موظفيها الذين ذهبوا لقضاء عطلتهم خارج البلاد ولم يستطيعوا العودة بسبب استمرار إغلاق مطار الكويت، لافتا إلى أن التخبط الحكومي أصبح السمة الغالبة خلال أزمة جائحة كورونا.

وأضاف سلامة أن شركات القطاع الخاص تكبدت خسائر فادحة خلال فترة الغلق الإجباري بقرار من السلطات والحظر الشامل وتوقف الأنشطة الاقتصادية، وتنتظر مساعدة الحكومة من أجل استئناف الأعمال وتعويض خسائرها غير أن قرارات الحكومة تفاقم الأضرار الناجمة عن جائحة كورونا.

على صعيد متصل، ذكرت وزارة الخارجية المصرية أن وزير الخارجية الكويتي الشيخ أحمد ناصر المحمد، ناقش مع نظيره المصري سامح شكري، خلال اتصال هاتفي الترتيبات الخاصة بأوضاع الجاليتين المصرية والكويتية في البلدين، وذلك في إطار الحرص على التواصل بين البلدين ضمن العلاقات المتميزة القائمة بينهما، وعلى رعاية مواطني البلدين.