فتح الحياة في الكويت
فتح الحياة في الكويت

قرر مجلس الوزراء ، اليوم الجمعة ، البدء في المرحلة الثالثة من خطة العودة التدريجية إلى الحياة الطبيعية.

وفي سياق متصل تتضمن هذه المرحلة في دولة الكويت تشغيل سيارات الأجرة والفنادق والمنتجعات والشقق الفندقية وتقليص ساعات حظر التجول اعتباراً من يوم الثلاثاء المقبل، وذلك بعدما فرضت السلطات إجراءات احترازية لمكافحة تفشي فيروس كورونا.

وفي ذلك الصدد فقد بين وأظهر الناطق باسم الحكومة طارق المزرم، في بيان على حسابه على موقع "تويتر"، أن مدة الحظر الجديدة ستكون ست ساعات بدلاً من تسعة، حيث ستبدأ في التاسعة مساء وتنتهي في الثالثة فجراً، على أن تتم مراجعة قرار تقليص ساعات الحظر "في أول اجتماع لمجلس الوزراء بعد عطلة عيد الأضحى المبارك".

تشتمل الفترة الثالثة، التي كان مقرراً أن تبدأ يوم الثلاثاء الماضي لكنها تأخرت أسبوعاً، إعزاز الطاقة التشغيلية للمصالح الرسمية إلى خمسين في المئة من عدد العاملين بها كحد أعظم وأكبر، من 30 بالمئة حالاً.

وتشتمل تدبير الرجوع للحياة الطبيعية، كما صرحت بها السُّلطة في أيار السابق، خمس فترات تطول كل منها ثلاثة أسابيع كحد أسفل، إبتداءاً من 31 أيار. وقد كانت الفترة الثانية قد تأخرت تسعة أيام.
مثلما عزم مجلس الوزراء فك الحظر المحلي المفروض على منطقة الفروانية، وهي واحدة من أكثر أنحاء الكويت اكتظاظاً بالسكان، بداية من غداة الاحد الآتي.

ووافق المجلس ايضاًًً على إقامة صلاة عيد الأضحى في كل مساجد البلد ومصليات العيد الخارجية التي تحددها وزاة الوقف الإسلامي والشئون الإسلامية "مع الالتزام بأداء اشتراطات وزارة الصحة بذاك الموضوع".

وطبقاً لبيانات وزارة الصحة، فقد وصل كلي عدد الذين أصيبوا بالكويت منذ مطلع الحالة الحرجة 61872 شخصاً وحالات الوفاة 421، في حين وصل عدد المتعافين 52247 حتى اليوم يوم الخميس.