سيارة كهربائية تشبه شكل الغسالة من شركة ستروين في السعودية
سيارة كهربائية تشبه شكل الغسالة من شركة ستروين في السعودية

كشْفت السعودية النقاب عن سيارة كهربائية من شركة ستروين الرائدة في صناعة السيارات في العالم، ومن المقرر أن يتم إطلاقُ السيارة في الأسواق السعودية في الأيام القادمة، ومن المُرتقب أن يتم طرحها بالأسواق في نهاية العام الحالي 2020.

وبحسب المصادر المطلعة في المملكة من مراسلنا، فإن السيارة المنتوجه من شركة ستروين ستحمل إسم «امي»، وهي تشبه إلي حد كبير شكل الغسالة الأوتوماتيك، وستطلق في الأسواق السعودية في أواخر عام 2020.

وجب الذكر أن السيارة الجديدة من شركة ستروين الفرنسية والتي تم كشف النقاب عنها من قبل الشركة، ستكون من أرخص السيارات في العالم، ومن المقرر أن يكون سعرها حوالي 6600 دور أمريكي.

وجب الإشارة أن الشركة الفرنسية قد أعلنت خلال المؤتمر الصحفي الذي تم عقده مؤخر بأن الهدف من أنتاج هذه السيارة هو حصول المستهلك علي سيارة يكون سعرها أقل من السيارات المستعملة.

وبشأن هذا الصدد فإن شركة ستروين فقد أقرت إلي أن الأشخاص العاديين بإمكانهم الأن القيام بإستئجار السيارة، مقابل مبلغ قليل للغاية في الشهر، وفقآ لما نشرته العديد من الوكالات العالمية.

ولعل أكثر ما أثار أستغراب العديد من محبي السيارات في العالم، هو الشكل المميز للسيارة، حيثُ أطلق عليها العديد من المتابعين أسم «السيارة الغسالة»، نظرآ للشبه الكبير بينها وبين غسالة الملابس، كما أن السيارة تتمتع بحجم صغير للغاية، كما أن السيارة تتسع بالكاد إلي شخصين.

وتمتاز السيارة الغسالة بصغر حجمها، وطول السيارة الصغير للغايه، ومن المقرر أن تساعد في حل الأزدحام المروري في شوارع المملكة العربية السعودية، حيثُ يصل صول السيارة إلي 2.41 متر فقط.

وبالنسبة لشكل السيارة الخارجي فإن السيارة تأتي بشكل غريب وغير متداول في السيارات الأخري، حيثُ أن مقدمة السيارة تشبه خلفيتها، وتأتي السيارة بأمان جيد للغاية.

وحول سرعة السيارة، فإن السيارة تشبه سيارات الأطفال نظرآ لان السيارة تأتي بمحرك صغير للغاية، حيثُ أن محركها يأتي بقوة 8 أحصنة، وبالنسبة لسعرة السيارة فلا تزيد عن 45 كيلومترا في الساعة.

كما تم تزويد السيارة ببطارية، نوعآ ما صغير للغاية حيثُ أن شحنة بطارية السيارة الكهربائية لا تستطيع السير لأكثر من 70 كيلومترا فقط.

وفي الصدد ذاته فأن حسب ما أقرته الشركة في المؤتمر الصحفي، فإن السيارة يستطيع قيادتها الأطفال اللذين تتجاوز أعمارهم الأربعة عشر عامآ، حيثُ أن سرعتها توازي إلي حد كبير سرعة الدرجات الكهربائية.