الراصد الجوي السعودي خالد الزعاق - موجة الأزيرق
الراصد الجوي السعودي خالد الزعاق - موجة الأزيرق

حذر الراصد الجوي السعودي الدكتور «خالد الزعاق»،من موجة البرد الشديدة التي تتعرض لها المملكة العربية السعودية "موجة الأزيرق"، وأردف بأن هذه الموجة سوف تنتهي بداية من الأسبوع القادم.

الدكتور خالد الزعاق يؤكد إنتهاء موجة الأزيرق بداية من الأحد القادم

وأضاف الزعاق، بأن موجة البرد القارسة التي تتعرض لها المملكة هذه الأيام، من المُقرر أن تخف تدريجيا بداية من يوم الأحد المقبل بمشيئة الله.
 
وأشار الراصد الجوي السعودي "الزعاق" عبر حسابه على المنصة الإجتماعية «تويتر»، قائلا بالنص «نعيش في شدة موجة برد الأزيرق (شباط الأول)، ومن يوم الأحد المقبل تخف تلك الموجة بالتدريج على معظم مناطق السعودية، ثم يعود الدفء الأسبوع القادم مع برودة معتادة في الليل».
 
وأكمل الزعاق، حديثة على منصة تويتر، في فيديو قام بنشره على حسابه الرسمي، على موقع التواصل الشهير، بأ، «(قران تاسع.. برد لاسع)؛ أي أنه إذا قارنت الثريا القمرَ في اليوم التاسع من الشهر الهجري، فهذا أمارة على بداية البرد اللاسع، وهو البرد الجاف المحمول عبر الرياح الشمالية التي تعمل على كسح جميع السحب الماطرة فتبدو السماء مزرقة. ومن شأن الجفاف، زرقة الأجساد؛ ولذلك فإن أهالينا –رحمهم الله– يسمون هذه الفترة (برد الأزيرق)».
 
وأردف الراصد السعودي وعضو الإتحاد العربي لعلوم الفلك والأرصاد، بأن «برد الأزيرق» إذ بكَّر فإنه يأتي أواخر «المربعانية»، وإذا تأخر يأتي في موسم الشبط. وفي هذه الفترة تكون الأجواء متقلبة بين البرودة والدفء.