متحدث الصحة
متحدث الصحة

قام المتحدث الرسمي بأسم وزارة الصحة، الدكتور محمد العبدالعالي، ببعض رسالة تطمين للفئات الأكثر تعرضًا الي الخطر بفيروس كورونا.

وفي سياق متصل فقد عرض المتحدث الرسمي بأسم وزارة الصحة، الدكتور محمد العبدالعالي قائمة الفئات وهي ذوي الأمراض المزمنة وكبار السن، مفادها أن عليهم عدم التردد في طلب الرعاية الصحية بشكل سريع حال تعرضهم للإصابة للحصول على أفضل نتائج علاجية.

وفي سياق متصل فقد جاء ذلك في المؤتمر الصحفي عن مستجدات فيروس كورونا المستجد الذي استعرض من خلاله متحدث الصحة الفئات الأكثر خطورة عند الإصابة بفيروس كورونا، وإجمالي عدد الحالات المحلية، والفحوصات، وأجاب عن الاستفسارات الشائعة خلال الـ24 ساعة الماضية.

وكشف "المتحدث الرسمي بأسم وزارة الصحة، الدكتور محمد العبدالعالي ": من المهم جدًا أن نقدم توصيات هامة للمصنفين ضمن الفئة الخطرة، والمقصود بالفئة الخطرة عند الإصابة بفيروس كورونا هو أن تكون الأعراض والمضاعفات أعلى من الآخرين، وهذا ما نقصده بكلمة الخطورة.

وأضاف المتحدث الرسمي بأسم وزارة الصحة، الدكتور محمد العبدالعالي : علي المستوي العالمي نحن نتمتع بشكل عام بالخبرة والقدرة الصحية على التعامل مع هذا الفيروس أفضل وفِي المملكة ، تميز أكبر في هذا الصدد، ولذلك نقول لهذه الفئات أن تطمئن وأن تبادر في حال الإصابة بالحصول على الخدمات الصحية الموجودة ورعاية الممارسين والمختصين الصحيين والأطباء القادرين دائمًا على تقديم الرعاية الصحية اللازمة.

وأردف المتحدث الرسمي بأسم وزارة الصحة، الدكتور محمد العبدالعالي إلي انة يجب عدم التردد بطلب الرعاية الصحية والذهاب مباشرة للمستشفيات والمراكز الصحية عند بدء ظهور أعراض المرض، لأنه كلما كانت الرعاية الصحية مقدمة بشكل أسرع كانت النتائج أفضل.

تجدر الإشارة الي أن الفئات الأكثر خطورة للإصابة فيروس كورونا المستجد هم تشمل "كبار السن، ومرضى السكري، ومرضى ارتفاع ضغط الدم، ومرضى القلب والأوعية الدموية، وذوي الأمراض الصدرية والتنفسية، والمصابين بنقص المناعة المكتسب، ومرضى الكلى المزمنة، ومرضى السرطان، والنساء الحوامل والمرضعات، وضعف المناعة، والمصابين بالسمنة الشديدة".