سيارة كهربائية من ستروين في الإمارات تشبه شكل غسالة الملابس
سيارة كهربائية من ستروين في الإمارات تشبه شكل غسالة الملابس

كشفت دلة الأمارات العربية المتحدة عن السياراة الكهربائية الجديدة من إنتاج شركة سيتروين التي من المُنتظر أن يتم إطلاقها في الأسواق الإماراتية، وتُعد السيارة التي تحمل إسم «أمي» من إنتاج شركة ستروين المُختصة بصناعة السيارات الكهربائية في العالم، وبحسب ما أعلنتُه الشركة فإن السيارة سيتم اطلاقها في الأسواق في نهاية هذا العام 2020.

وقد أفاد مراسل موقعنا «المختصر نيوز» بأن السيارة الكهربائية من شركة ستروين التي أطلق عليها أسم السيارة الغسالة، نظرا للشبه الكبير بين السيارة والغسالة الكهربائية الأوتوماتيك، ومن المنتظر أن يتم إطلاقها من قبل دولة الإمارات في الأسواق الإماراتية في نهاية العام الجاري.

وجب الإشارة إلي أن سيارة «ستروين» الكهربائية، والتي تم الإعلان عنها رسميا من قبل الشركة في المؤتمر الصحفي، فإنه من المقرر أن تكون السيارة واحدة من أرخص سيارة العالم الكهربائية، حيث سيتم طرحها في الأسواق بسعر رخيص ويصل إلى نحو 6600 دولار.

وتهدف الشركة الفرنسية من خلال هذه السيارة الكهربائية في إضافة سيارة رخيصة إلي أسواق السيارات العالمية، وسيصبح بإمكان المستهلكين الحصول على سيارة جديدة تتساوى من حيث التكلفة مع السيارات المستعملة الأخري.

وأوضحت الشركة في بيانها المتزامن مع الفيديو الدعائي لسيارتها الجديدة، إن المستهلكين الآن أصبح بإمكانهم إستئجار السيارة في الشهر بمبلغ صغير للغاية، حسبما أشارت الشركة في مؤتمرها الأخير لكشف النقاب عن السيارة.

ومع إطلاق الفيديو الدعائي، كشفت العديد من محبي السيارات في العالم عن استغرابهم الشديد من الشكل الغريب للسيارة، وتم إطلاق عليها أسم «السيارة الغسالة»، حيث أن سيارة ستروين الكهربائية تشبه غسالة الملابس الاوتوماتيك، وتتميز السيارة أيضآ بحجم ضئيل للغاية، حيث تتسع إلي شخصين فقط.

وتميزت سيارة ستروين بالإضافة إلى حجمها الصغير بطولها الصغير أيضا، وسوف تساهم بشكل كبير السيارة  في حل الازدحام المروري في شوارع دولة الإمارات العربية المتحدة، ويصل طول السيارة إلى 2.41 متر.

وتشبه السيارة سيارات الأطفال إلي حد كبير، حيث أن السيارات  تأتي بمحرك صغير للغاية، حيثُ أن محركها يأتي بقوة 8 أحصنة، وبالنسبة لسعره السيارة فلا تزيد عن 45 كيلومترا في الساعة.

وحول إمكانيات محرك السيارة وبطاريتها، حيث تم تزويد السيارة ببطارية، نوعآ ما صغير للغاية حيثُ أن شحنة بطارية السيارة الكهربائية لا تستطيع السير لأكثر من 70 كيلومترا فقط.

وأكدت الشركة في مؤتمرها الصحفي السنوي في العاصمة الفرنسية «باريس»، فإن الأطفال أصحاب أعمار 14 عام أو أكبر، سيكون بإمكانهم قيادة السيارة بكل سهولة، نظرا لأن سرعة السيارة الكهربائية توازي إلي حد كبير سرعة الدراجات الكهربائية.