اعلنت المملكة العربية السعودية مساء اليوم الاحد الآستغناء عن بعض المهن التى سيتم التوطين بها وعمل المواطنين السعوديين بها تتحفاظ على العمالة وتقليل نسب البطالة فى المملكة

وفى سياق متصل للحدث وافدين سيرحلون ، أضافت مصادر مطلعة في المملكة العربية السعودية أن هناك نسبة كبيرة من الوافدين والمقيمين التى ستغادر المملكة العربية السعودية مطلع العام الجارى 2020، وخاصة مع إقتراب تطبيق رسوم المرافقين للدفعة الثالثة والمرتقبة قريبا، بالإضافة لتوسع مرحلة سعودة المهن والتي طالت آلاف الوافدين العاملين في مختلف القطاعات.

وقد نشرت بعض الصحف المحلية ونقلا عن مصدر مسؤول بأن أعداد الوافدين المقدر خروجهم مع مرافقيهم نحو 670 ألفا حتى عام 2020، وهذا العدد قابل للإزدياد، وأشار المصدر أن هذا الرقم تقريبا في ظل إحصائيات سابقة وحسابات الخروج عبر المنافذ المختلفة للمملكة السعودية .

وأضافت المصادر وبحسب صحيفة مكة بأن رسوم المرافقين ستوفر نحو عشرين مليار ريال في السنوات الثلاث المقبلة، وهذا ما جعل نسبة كبيرة من الوافدين تغادر تجنبا للرسوم التي اعتبرها البعض مكلفة للغاية.

فئات الوافدين التي سيتم الاستغناء عن خدماتهم و ستغادر المملكة العربية  السعودية عام 2020الجارى .
وقد عرضت الوافدين العاملين في قطاعات تم توطينها بنسبة 100%.
الوافدين الذين إنتهت إقاماتهم ولن يتم تجديدها لمهن أقر توطينها في العام 2020.
الوافدين الذين تجاوزت أعمارهم الـ 60 عاما.
فئة الوافدين الذين لم يدفعوا رسوم تجديد الإقامة السنوية بعد إنتهاء المهلة الممنوحة لهم وسيتم مغادتهم المملكة خلاال ايه من منتصف العام الجارى و
فئة العمالة السائبه.
جنسيات متعددة وغالبيت الذين غادرو من جنسيات عربية كالجنسية المصرية والفلسطينية والمغربية والسورية .