إيضاح يخص رواتب وأجور الموظفين في جميع الانشطة
إيضاح يخص رواتب وأجور الموظفين في جميع الانشطة

إيضاح يخص رواتب وأجور الموظفين في جميع الانشطة حيث , سلط استبيان الرواتب في عام 2020 الذي أجراه بيت.كوم، أكبر موقع للوظائف في الشرق الأوسط، مؤخراً بالتعاون مع يوجوف، المنظمة المتخصصة بأبحاث السوق , ولمعرفة المزيد من التفاصيل يرجي متابعتنا من خلال هذا السياق عبر موقعنا المختصر.

ان الضوء على انطباعات الموظفين وتصوراتهم عن الرواتب والحوافز المُقدمة لهم في شركاتهم بالامارات , ويهدف الاستبيان إلى قياس رضا الموظفين عن رواتبهم الحالية واكتشاف العوامل التي تساهم في تعزيز ولاء الموظفين تجاه شركاتهم، بالإضافة إلى تحديد مدى أهمية الراتب في تعزيز الرضا الوظيفي والرفاهية العامة.

الرواتب والمزايا

-فيما يتعلق بالراتب، صرح 56٪ من المجيبين في الإمارات أن حزمة رواتبهم الحالية تتضمن الراتب الأساسي إضافة إلى المزايا، بينما قال 28٪ أنها تتضمن الراتب الأساسي فقط، في حين صرّح 15٪ بأن حزمة رواتبهم تتضمن الراتب الأساسي بالإضافة إلى العمولة والمزايا.

-أما بالنسبة لهيكل الأجور المفضل، يفضل أكثر من نصف المجيبين (61٪) الحصول على هيكل أجور ثابتة بنسبة 100٪، بينما يفضل حوالي 3 من كل 10 مجيبين فقط الحصول على هيكل أجور ثابت جزئياً بدفعات متغيرة للعمولات والمزايا.

وقد شملت ايضا علي أبرز المزايا التي يحصل عليها الموظفون في الإمارات: التأمين الصحي الشخصي (50٪)، وتذاكر السفر السنوية (42٪)، وبدل النقل (31٪)، وبدل السكن (30٪)، والمكافآت (23٪).

العوامل التي تعزّز الولاء

من المثير للاهتمام أن 30٪ من المجيبين صرحوا عن عدم ارتباط ولائهم لشركتهم بالراتب الذي يحصلون عليه، بينما يرى 30٪ آخرين أن ولاءهم يرتبط بشكل تام أو كبير بالراتب الذي تقدمه الشركة لهم.

وإلى جانب الراتب، فإن طبيعة المسؤوليات اليومية (37٪)، وفرص التقدم الوظيفي (32٪)، والعلامة التجارية للشركة وسمعتها (30٪)، وفرص التدريب والتطوير (29٪) تعتبر أيضاً من العوامل التي تعزز ولاء الموظفين تجاه شركاتهم.

وتعليقاً على نتائج الاستبيان، قالت عُلا حداد، المديرة الإدارية للموارد البشرية في بيت.كوم: "يكشف استبياننا السنوي للرواتب عن معلومات مفيدة لأصحاب العمل والموظفين على حد سواء".

وأضافت: "يتوفّر على موقع بيت.كوم آلاف الوظائف يومياً، ومثل هذه الاستبيانات تساعدنا على تسهيل التواصل بين كل من الباحثين عن عمل وخبراء التوظيف، وجعل عملية البحث عن وظائف وملء الشواغر الوظيفية أكثر فعالية وسهولة".

وفيما يتعلق بجودة الحياة، يعتقد 7 من كل 10 مجيبين في الإمارات بأنهم أفضل حالاً أو بنفس مستوى أفراد جيلهم في بلد إقامتهم. وعندما سُئلوا عن خططهم المهنية خلال الاثني عشر شهراً المقبلة، قال أكثر نصف المجيبين (59٪) أنهم سيبحثون عن وظيفة أفضل في نفس القطاع، بينما قال 45٪ بأنهم يخططون للبحث عن وظيفة أفضل في قطاع مختلف.

لمحة عن المجيبين

يعمل 54٪ من المشاركين في قطاعهم الحالي منذ ما يصل إلى ست سنوات، بينما يعمل 23٪ في نفس القطاع منذ أكثر من 10 سنوات. أما بالنسبة لمدة عملهم في شركة معينة، صرح أكثر من 8 من كل 10 مجيبين أنهم يعملون في شركتهم الحالية منذ ست سنوات أو أقل، فيما قال 49٪ بأنهم يعملون فيها منذ أقل من ثلاث سنوات.

وعندما سُئل المجيبون في الإمارات عن المستوى الذي وصلوا إليه في مسيرتهم المهنية، قال 33٪ بأنهم في منتصف مسيرتهم المهنية، بينما صرح 32٪ بأنهم في مركز عالٍ نسبياً ولكنهم لم يصلوا إلى أعلى منصب بعد، في حين قال 21٪ أنهم في بداية مسيرتهم المهنية، و13٪ بأنهم في أعلى مركز يمكن الوصول إليه.

وفي حين صرح حوالي نصف المجيبين (49٪) بأنهم يديرون ما يصل إلى 10 أشخاص بشكل مباشر أوغير مباشر، قال 25٪ أنهم يديرون 11 شخصاً أو أكثر.

تم جمع بيانات استبيان "الرواتب في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا" عبر الانترنت خلال الفترة الممتدة ما بين 8 مارس 2020 وحتى 18 مايو 2020، بمشاركة 3497 شخصاً من الإمارات، والسعودية، والكويت، وعُمان، والبحرين، ولبنان، والأردن، والعراق، وفلسطين، وسوريا، ومصر، والمغرب، والجزائر، وتونس، وليبيا، والسودان، والباكستان وغيرها.