الملك سلمان
الملك سلمان

قرر الملك سلمان بن عبدالعزيز خادم الحرمين الشريفين صباح اليوم تمديد 11 مبادرة حكومية جديدة والهدف منها هو تخفيف الآثار المالية والاقتصادية عن المتضريين من تداعيات آثار فيروس كورونا المستجد “كوفيد-19” على الأفراد وامنشآت القطاع الخاص والمستثمرين.

وفي سياق متصل فقد تشمل المبادرات التى وافق الملك سلمان بن عبدالعزيز خادم الحرمين على تمديدها مبادرات تهدف لدعم العملين السعوديين، وكذلك وقف الغرامات، وتأجيل تحصيل الرسوم والاعفاءات الضريبية، والإقرارات، وتساعد المبادرات التى تم تمديدها فى دعم الأفراد وكذلك القطاع الخاص، والمنشآت الاقتصادية وقطاع المستثمرين.

وفي ذلك الصدد فمن تلك المبادارت التى وافق جلالة الملك على تمديدها ما يلى:-

أولا: دعم العاميلن فى منشآت القطاع الخاص التى تأثرت من تداعيات فيروس كورونا المستجد وذلك من خلال نظام “ساند”.

ثانياً: إيقاف الغرامات الخاصة باستقدام العمالة.

ثالثاً: رفع الإيقاف المؤقت عن منشآت القطاع الخاص.

رابعاً: احتساب توظيف “السعودي” فى نطاقات بشكل فورى لجميع المنشآت.

خامساً: رفع الايقاف الخاص بحمياة الأجور خلال الفترة الحالية.

سادساً: استمرار تقديم خدمة العملاء الصفوة على مدار الساعة.

سابعاً: تأجيل تحصيل الرسوم الجمركية على الواردة لمدة 30 يوم مقابل تقديم ضمان بنكى.

ثامناً: التوسع فى قبول طلبات التقسيط المقدمة من المكلفين بدون شرط الدفعة المقدمة.

تاسعاً: تأجيل سداد ضريبة القيمة المضافة عبر الجمارك لتكون من خلال الإقرار.

عاشراً: الإسراع فى سداد طلبات الاسترداد الخاصة بضريبة القيمة المضافة والفحص فيما بعد.

حادى عشر: استمرار العمل بمبادرة “تأجيل تنفيذ إجراءات إيقاف الخدمات والحجز على الأموال للمكلفين غير الملتزمين بسداد الضريبة والزكاة فى الموعد النظامى” وذلك لمدة شهرين إضافيين.