الروبوت سامانثا
الروبوت سامانثا

الكثير من الأشخاص في العالم، يبدون أهتمامآ بالغآ بالآلات، حيث شهد العالم الخاص بالروبوت تقدم كبير للغاية، وتنافس العديد من المبرمجين علي تعليم الروبوتات العديد من الأشياء الغريبة، ولعل أبرز الأخبار التي أنتشرت في الأونة الأخير القرار الخاص بالجمعية الأمريكية ASPCR بمنع القسوة ضد الروبوتات في العالم، حيث قام المطورون بتعليم الروبوتات علي الفرار من المعتدين.

وقد أنتشرت علي مواقع التواصل الإجتماعي المختلفة عدد من الأشخاص اللذين يقومون بالعنف ضد الروبوتات، حيث يتم غمرها بالمياة، بالإصافة إلي قيام أشخاص أخرين بإطلاق النار عليها.

روبوت بوظيفة مساعد طباخ

تم إطلاق وتصميم هذا الروبوت من قبل ميسو روبوتيكس، وأطلق عليه أسم فليبي، وجاء كشف النقاب عن هذا الروبوت في بداية عام 2018، في ولاية كاليفورنيا ليصبح أول مساعد طباخ في العالم، وكان هذا الروبوت يقوم بتقطيع فطائر البرجر علي الشواية.

وقد تم توظيف الروبوت في أحد المطاعم الشهيرة في الولايات المتحدة الأمريكية، حيث أستطاع الروبوت بأداء المهمة الخاصة به بمنتهي الدقة دون وجود أي عيب في المهمة الخاصة به.

1- تأسيس الجميعة الأمريكية ASPCR لمنع القسوة ضد الروبوتات

تم إنشاء هذه المؤسسة في عام 1999 من أجل منع القسوة ضد الروبوتات، ويقع المقر الخاص بالشركة في مدينة سياتل، وأشارت الجمعية أنه من المتوقع أن بنشأء الوعي والذكاء العضوي للآلات تلقائيآ في المستقبل، الأمر الذي يتوجب معه أنشاء مؤسسة للدفاع عن حقوقهم وحمايتهم من الأعتداء عليهم.

وقد طالبت الجميهة الأمريكية ASPCR بضرورة أن يتمتع الروبوت بحماية قانونية ضد التسخير من البشر، حيث أشارت إلي أمكانية أن يقوم الروبوت برفع دعوة قضائية في حال الأعتداء عليها.

2- روبوتات لطيفة للأطفال

في منتصف عام 2018، طالبت العديد من الجمعيات الداعمة لحماية وحفظ حقوق الروبوتات، حيث يقوم العديد من الأطفال بركل وثقب الألعاب الروبوت الخاصة بهم، حيث أشارت الجميعات إلي عد إساءة الأطفال للتعامل مع الروبوتات.

وقامت أحد الشركات الرائدة في عالم الروبوتات بالكشف عن روبوت سلحفاة يدعي شيلي. للتأكد من أن الأطفال يريدون اللعب معه ، تم تصميم الروبوت ليكون لطيف وتفاعلي. كانت رغبتهم في اللعب مع Shelly حاسمة بالنسبة للغرض التعليمي من لعبة TOY.

4- روبوتات جنسية

حيث تم الكشف عن دمية في دولة النمسا في مهرجان الفنون الإلكترونية. حيث تم الكشف عن الروبوت سامانثا وهي إمرأة واقعية المظهر تستطيع أن تتخدها كزوجة تقوم بكافة المهام الزوجية كأي زوجة عادية مثل القيام بالواجبات المنزلية بالإضافة إلي الواجبات الزوجة، وقد وهبتها منظمة العفو الدولية لها القدرة على إجراء محادثة بشكل طبيعي للغاية.

 وتم إطلاق الروبوت سامانثا بسعر 3000 جنيه إسترليني. وقد تم السماح للزوار في المعرض بالتفاعل مع الدمية مجانًا. لولكن أنتهي الأمر بالروبوت بأصابع مكسورة وعلامات غير مستحبة. في النهاية،