آيفون يثير جدلا واسعا بين النساء في السعودية
آيفون يثير جدلا واسعا بين النساء في السعودية

اثارت هواتف "آيفون" جدلا واسعا بين معظم النساء في السعودية ، ولم يقتصر الامر علي المرأة السعودية فقط ، بل انتشر الي معظم نساء الوطن العربي ،

حيث قد أثار مستخدمي وعشاق هواتف "آيفون" من النساء في العالم العربي وخاصة في السعودية جدلا واسعا بعد الإعلان عن منتجات "أبل" الجديدة، والذي حدث يوم الثلاثاء الماضي.

ومن هنا فقد أثارت الخاصية الجديدة "بصمة الوجه" التي يتميز بها هاتف "آيفون X"، جدلا كبيرا وحالة من الغضب بين النساء في العالم العربي، لأن هذه الخاصية قد لا تمكن المنتقبات من استخدامها في الأماكن العامة.

وبدورهم فقد انتقد نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي في المنطقة العربية وخاصة في السعودية هذه الخاصية وأطلقوا وسما بعنوان #أبل_تحارب_النقاب.

وايضا فقد سخروا من خاصية الهاتف الجديد، التي قد يعيق عملها أشياء مختلفة، كالمبالغة في استخدام مساحيق تجميل الوجه والرموش والعدسات، وأي شيء يُحدث تغييرا كبيرا في الملامح، وكذلك ارتداء النقاب، الذي لا يكشف أي من تفاصيل الوجه.

حيث يرى مستخدمي ومحبي الـ "آيفون" أن "آبل" أغضبت الكثير من عملائها في منطقة الشرق الأوسط، حيث تناست الشركة أن العديد من المنتقبات والمحجبات يستخدمن هواتف آيفون، ومن الصعب عليهن خلع النقاب في الأماكن العامة.

واخيرا فقد عبر البعض عن رأيهم في الخاصية الجديدة، بأنها مُستهدِفة للنساء المنتقبات، وإنها مؤامرة ضدهم، حيث تباينت ردود الفعل عليها ما بين السخرية، والتحذير من استخدام الهاتف الجديد الذي يراه البعض مخالفا للشريعة الإسلامية، وقد يصل الأمر إلى حد الامتناع عن شراء المنتج الجديد.