تحذر النيابة السعودية مستغلي الاطفال
تحذر النيابة السعودية مستغلي الاطفال

قامت النيابة العامة السعودية بالتحذير من استغلال الأطفال عبر الممارسات والتي تندرج ضمن حالات الإهمال وإيذاء الأطفال، وفقا للائحة التنفيذية لنظام حماية الطفل.

قامت النيابة بالتوضيح في بيان عبر حسابها الرسمي في "تويتر"، أن الطفل يتمتع بحقوق وضمانات مقررة لصالحه شرعاً ونظاماً، ويُحظر المساس بها تحت أي ذريعة كانت، وأن الحالات التي تعد إيذاء وإهمالاً للطفل، منها تركه دون ولاية أو سلطة رقابية أو شرعية، أو استغلاله في التسويق التجاري، أو تعريضه بشكل مباشر أو غير مباشر للمواد الإعلامية المخلة بالآداب، أو الإجرامية أو غير المناسبة لسنه، أو التي تعرض معتقده أو فكره أو سلوكه للخطر أو استغلاله اقتصاديا.

وأضافت النيابة العامة أن هذه الحالات تشمل أيضا قيادة الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 12 عاما لدراجات الركوب المخصصة للأطفال في الطريق العام، حيث يكون ولي أمر الطفل أو من يقوم برعايته مسؤولاً عما ينجم عن ذلك من أضرار.

وتضمنت حالات إيذاء الأطفال كذلك تأجير دراجات الركوب المخصصة للأطفال لمن تقل أعمارهم عن اثنتي عشرة سنة، مؤكدة أن المسؤولية تنعقد تجاه مؤجري الدراجات عما ينجم عن ذلك من أضرار للغير وللطفل نفسه.