سارة الكندرى وزوجها أحمد العنزى
سارة الكندرى وزوجها أحمد العنزى

منذُ قليل قامت الشرطة الكويتية بإلقاء القبض على الفاشونيستا سارة الكندرى وزوجها أحمد العنزى، بعد إثارتهما الرأى العام من خلال فيديو لها وصفه بعض مغردى تويتر بأنه غير لائق وخادش للحياء، حيث كان زوجها يمشط شعرها، بينما أوضحت التحقيقات أنهما تعمدا نشر الفيديو بشكل مستفز لإثارة المتابعين حتى يتلقوا انتقادات حادة، ليقوما على أثرها برفع دعاوى قضائية بحق المتجاوزين.

وفي سياق متصل فقد كشف موقع أرم نيوز، ألقت الجهات الأمنية القبض عليهما لإخلالهما بالآداب العامة، حيث ظهر زوجها أحمد العنزى يمشط شعر زوجته.

وقام جمهور موقع انستجرام، بشن هجوما شرس على الواقعة، حيث قال أحدهم:" دام أنك جالس في أرض الكويت الغالية احترام التقاليد والعادات وإذا ما احترمت التقاليد احترام الأنظمة قوانين النشر النيابة عندها حق في مثل هذه المقاطع"، وكتب آخر:"

وذكرت جريدة الرياض في المملكة العربية السعودية أن رجال الإدارة العامة للمباحث الجنائية في دولة الكويت أمس الأربعاء، وضعوا حداً لخروج زوجين كويتيين شخص من فئة "البدون" وزوجته المواطنة عن حدود الأخلاق والقيم وتقاليد المجتمع الكويتي، عقب نشرهما فيديو غير أخلاقي يجمعهما ببعضهما البعض.

وأضافت الجريدة، وفقا لمصدر أمني، أن المباحث الجنائية عقب انتشار الفيديو على مواقع التواصل الاجتماعي، حركت دعوى للنيابة العامة حملت مسمى الإخلال بالآداب العامة، مشيراً إلى أن النيابة العامة كلفت المباحث بضبطهما، واحضارهما، كما جرى تشكيل فرقة من رجال المباحث لتحديد هويتهما، وأسفرت التحريات عن تحديد مسكنهما ومداهمته، وضبطهما، وإحالتهما الى مكتب التحقيقات.

وبينت وأظهرت ، أن التحقيقات أظهرت أنهما تعمدا نشر الفيديو بشكل مستفز لإثارة المتابعين حتى يتلقوا شتائم وانتقادات حادة، ليقوما على أثرها برفع دعاوى قضائية بحق المتجاوزين.