مارلون براندو في فيلم العراب أحد أفضل الأفلام الأجنبية في التاريخ
مارلون براندو في فيلم العراب أحد أفضل الأفلام الأجنبية في التاريخ

هناك العديد من الأفلام الأجنبية العالمية، التي ما زالت تحتفظ برونقها حتى يومنا هذا، ولا تمل من مشاهدتها أكثر من مرة في نفس اليوم، نظرا لأن كل مشهد بها يحمل تفاصيل إبداعية مميزة للغاية، حيث تحظى هذه الأفلام على إنتباهك بشكل كامل، من أجل عدم تفويت آي مشهد في هذه الأفلام، حيث يكون منجذبا للغاية لمشاهدة المشهد الأخير به.

وبناء على ماسبق، فقد قمنا نحن فريق عمل موقع «المختصر نيوز»، برصد وتجميع أفضل 10 أفلام ستثير اهتمامك وتجذبك إليها بشكل كامل لمتابعة المشهد الأخير منها، نظرا للسيناريو والحبكة الدرامية المميزة لها، بالإضافة إلي تصاعد الأحداث الخاصة بهذه الأفلام وتقلبها بشكل غير متوقع.

فيلم «كازبلانكا Casablanca»، الفيلم الرومانسي الأشهر في تاريخ السينما الأمريكية والعالمية، وهو من إنتاج عام 1942، وتدور أحداثه في مدينة الدار البيضاء في «المغرب»، خلال فترة الحرب العالمية الثانية.

ويصعب بشكل كبير الحصول على التأشيرات الخاصة بدخول لشبونة، حيث يسعى العديد من الناس في زمن الحرب العالمية الثانية للوصول إلى الملا الأم بالسفر إلي لشبونة ومنه إلى أمريكا.

ولكن تأتي الرياح بما لا تشتهي السفن، عندما يكتشف رأيك أن زوجة فيكتور هي حبيبته السابقة التي هجرته في الماضي وانتقلت إلى العاصمة الفرنسية باريس، وتتوالى الأحداث المثيرة للفيلم الأكثر من رائع.

الخلاص من شاوشانك «The Shawshank Redemption» الفيلم حاز على العديد من الجوائز العالمية، بالإضافة إلى ترشحه إلى 7 جوائز للأوسكار، كما أعرب الزعيم الراحل «نيلسون مانديلا» بأنه لا يمل من مشاهدة هذا الفيلم، مشيرا إلى أنه من أفلامه المفضلة.

وتدور أحداث الفيلم حول شخص كان يعمل في السابق محاسب مصرفي، وكان ناجحا جدا في حياتة العملية، ولكن تم الحكم عليه بالسجن المؤيد بسبب جريمة قام بها وهي قتل زوجته وعشيقها.

وهو مقتبس من رواية حقيقية قصيرة، حيث ظل بطل الفيلم متمسك بالأمل من أجل إثبات براءته، وينجح في النهاية من الهرب بخطة فى منتهى البراعة، وهو من إخراج وتأليف فرانك دارابونت.

قائمة شندلر «Schindler's List» أحدث أجمل الأفلام العالمية، حيث نجح في الحصول على 7 جوائز أوسكار، بالإضافة إلي أن الفيلم مأخوذ بالفعل عن قصة حقيقية.

نجح ليام نيسون في تقديم أداء أكثر من رائع، حول شخص ذات سلطة كبيرة في الحزب النازي، يقوم بالعديد من الأفعال بإستخدام سلطته من أجل إنقاذ عدد كبير من اليهود من هتلر يصل عددهم إلي أكثر من 1000 يهودي.

اثنا عشر رجلاً غاضباً «Angry Men 12»، العمل الذي تناول ما يحدث في الغرف المغلقة هيئة من المحلفين، الذين يجتمعون فيما بينهم من أجل تحديد مصير رجل متهم بقتل والده.

ويحمل الفيلم في طياته الإثارة والتشويق، والأحداث الدرامية الغير متوقعة في تسلسل أحداثه، كما أنه يعد من الأفلام التي تم إنتاجها بميزانية منخفضة للغاية، لم تتجاوز 350 ألف دولار، وتم إصدار الفيلم في عام 1950، تلقي العديد من الترشحات الأكاديمية لكنه في النهاية لم يتمكن من الفوز بأي منها.

العراب أو الأب الروحي «The Godfather»، وهو الفيلم المقتبس من الرواية الحاملة لذات الاسم، وتم إصداره في عام 192، ويسلط الفيلم الضوء على حياة عصابات المافيا في العالم، والصراع بين عائلات الجريمة في نيويورك، وتم تصنيف الفيلم ضمن ثاني أفضل فيلم تاريخ السينما الأمريكية.

وتتمحور أحداث الفيلم حول التحول الكبير في شخصية مايكل كورليوني الذي يجسده «آل باتشينو»، من شخص عادي للغاية للتحول إلى زعيم للمافيا، خلفا لوالده «مارلون براندو»، وحقق الفيلم إيرادات عالية للغاية عقب طرحه في السينمات في مختلف دول العالم، وتمكن الفيلم من الحصول على ثلاث جوائز أوسكار كأفضل فيلم وأفضل ممثل وأفضل سيناريو.