انهيار الطرق الرئيسية والفرعية في جازان جراء الأمطار والسيول
انهيار الطرق الرئيسية والفرعية في جازان جراء الأمطار والسيول

أمطار غزيرة تضرب منطقة جازان لليوم الرابع على التوالي، مصحوبة بصواعق رعدية قوية على محافظات المنطقة كافة أدت إلى تجمع للمياه داخل الأحياء السكنية في عدد من المحافظات والقرى، وأدت الى انهيار الطرقات الرئيسية والفرعية وعطّلت معها الحركة المرورية ونتجت عن تضرر العديد من السيارات.

وأجرت الفرق الميدانية للدفاع المدني والدوريات الأمنية والمرور التدابير والإجراءات اللازمة كافة لمراقبة الأوضاع أثناء وبعد هطول الأمطار حفاظًا على سلامة المواطنين والمقيمين من كوارث السيول والأودية والصواعق الرعدية.

لاسيما مع خروج الكثير من المتنزهين للاستمتاع بالأجواء الجاذبة المصاحبة للأمطار على الشواطئ البحرية وبالقرب من مجاري الأودية في القطاعات الجبلية.

وانكب اهتمام أغلب المواطنين على التقاط مشاهد تصويرية للمناظر الخلابة التي ساهمت في جذب المتنزهين رغم التحذيرات التي تطلقها الهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة بالتعاون مع مديرية الدفاع المدني يوميًّا وبشكل مستمر ووجوب التقيد بتعليمات السلامة والابتعاد عن مخاطر التقلبات الجوية وهطول الأمطار وجريان السيول والأودية.

في الوقت نفسه، طلب سكان بلدة البديع والقرفي التابعة لمحافظة أبو عريش أمين أمانة منطقة جازان نايف بن مناحي بن سعيدان بالتدخل عاجلًا لمتابعة أحوال الطرقات إثر تجمعات مياه الأمطار بها وإحداث حفريات وعرة ألحقت أضرارًا بليغة في مركباتهم وتحتاج إلى معالجة عاجلة.

وذلك حتى لا تتفاقم المشكلة وتزيد من معاناتهم وتلحق أضرارًا جسيمة بسيارات إضافية خاصة أن هطول الأمطار في ازدياد طيلة هذه الأيام، مبدين استغرابهم في عدم قيام الجهات المعنية في بلدية وادي جازان بدورها في إصلاح الطرقات ورفع المياه وإنهاء الأزمة بصورة أكثر أمنًا للسكان وسياراتهم.

ونتج عن غزارة مياه الأمطار بالطرقات والشوارع في البديع والقرفي صعوبة السير في بعض الطرق والشوارع لشدة وعورة الحفريات خاصة في الحزام الدائري الشرقي والغربي.

من ناحيته، طورت مديرية الدفاع المدني بمنطقة جازان تحذيراتها للمواطنين والمقيمين ودعتهم إلى أخذ الحيطة والحذر لورود تنبيه متقدم من الهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة بهطول أمطار على منطقة جازان والمحافظات التابعة لها من متوسطة الى غزيرة تستمر حتى مساء اليوم الثلاثاء.

 وما يصاحبها من تأثيرات مصاحبة من جريان السيول وتساقط للبرد مصحوبة بنشاط في الرياح السطحية تصل سرعتها إلى 45 كلم/س مع تدنى في مدى الرؤية.

وحذر المتحدث الاعلامي للدفاع المدني بمنطقة جازان العقيد محمد بن يحيى الغامدي بالجميع إلى التقيُّد بتعليمات السلامة بالابتعاد عن المخاطر المختلفة أثناء التقليات الجوية ومنها الاقتراب أو ملامسة الأسلاك والتوصيلات الكهربائية والأعمدة الكهربائية، وذلك تفادياً لمخاطر الصعق الكهربائي وقت هطول الأمطار، وعدم المخاطرة بالبقاء في بطون الأودية أو قطع مياه السيول وعدم البقاء في مواقع مكشوفة أو عالية تفادياً لمخاطر البرق والصواعق وأهمية البقاء في الأماكن الآمنة حتى زوال الخطر ومراقبة الاطفال وعدم تركهم بمفردهم وعدم الاقتراب من الاجسام المتحركة عند نشاط الرياح السطحية.

وشدد العقيد الغامدي بأن مديرية الدفاع المدني بمنطقة جازان تعمل على متابعة تلك المتغيرات المناخية مع رفع درجة الجاهزية والتهيؤ للحالات الطارئة والعمل على تفعيل خطط الطوارئ والخطط الميدانية لمواجهة كافة المخاطر من خلال التنسيق مع الجهات الحكومية ذات العلاقة، داعياً إلى الاطلاع على ما يتم بثه من تحذيرات ورسائل توعوية عن المخاطر وكيفية التعامل معها على قنوات التواصل الاجتماعي للمديرية العامة للدفاع المدني والموقع الإلكتروني https://www.998.gov.sa، متمنيًا للجميع السلامة والأمان.