السعودية تبتكر حيلة جديدة للخروج من ورطة قرصنة بي ان سبورت
السعودية تبتكر حيلة جديدة للخروج من ورطة قرصنة بي ان سبورت

وها هنا فقد اعلنت المملكة العربية السعودية عن تفاصيل الخروج من ورطة قرصنة بي ان سبورت حيث,بعد الحكم الصادر ضدها من قبل منظمة التجارة العالمية , ولمعرفة المزيد من ادق التفاصيل تابعونا علي موقعنا الاخبارى المختصر من خلال هذا السياق.

حيث لا تزل السلطات السعودية تبحث عن مخرج من مأزق فشلها في حماية الملكية الفكرية وتورطها في دعم قناة beoutQ التي تقوم بقرصنة شبكات البث التلفزيوني ومن بينها السطو على حقوق الملكية لشبكة قنوات بي إن سبورتس الرياضية. خصوصا بعد الحكم الصادر ضدها من قبل منظمة التجارة العالمية ، الأمر الذي شكل عائقا كبيرا أمام نيتها شراء نادي نيوكاسل أحد أندية الدوري الإنجليزي الممتاز.

وربما وجدت سلطات المملكه السعودية أن الإستجداء والإدعاءات المزيفة والحيلة ستكون حلا للخروج من الورطة ، حيث كشفت صحيفة الديلي ميل البريطانية عن قيام السعودية بتقديم عرض للخروج من أزمة القرصنة التي أثارت شكوكا جدية حول إمكانية استحواذها على نادي نيوكاسل الإنجليزي في صفقة بقيمة 300 مليون جنيه إسترليني.

واعلنت الصحيفة أن العرض الذي قدمته السعودية لتسهيل الصفقة قد أثار غضبا واسعا وسط العديد من المنظمات الرياضية بما فيها الدوري الإنجليزي الممتاز ، لافتة إلى أن ذلك سيؤدي إلى المزيد من التأخير لإتمام صفقة شراء النادي الإنجليزي.

واكدت ديلي ميل إنها أطلعت على رسالة بعث بها عضو في صندوق الاستثمارات السعودي "PIF" إلى حكومة المملكة المتحدة إدعى فيها أن المملكة ستغلق "بكل سرور" أي قرصنة غير قانونية للدوري الإنجليزي الممتاز في حال تقدم أي شخص بشكوى عبر البريد الإلكتروني الصحيح . مضيفة أن الصندوق السعودي يترأسه محمد بن سلمان ولي العهد والحاكم الفعلي للمملكة يتطلع لشراء حصة تبلغ  80% من نادي نيوكاسل.

واعلنت الصحيفة إلى أن السعودية واجهة منذ فترة طويلة تدقيقا مستمرا بشأن مشاركتها في قناة beoutQ التي تقوم بقرصنة وبث مباريات الدوري الإنجليزي الممتاز.

العرض الذي قدمته السعودية عبر الرسالة التي وقعها وزير التجارة السعودي الدكتور ماجد بن عبد الله القصبي ، جاء فيه : "لم يتم تقديم أي دليل على انتهاك حقوق النشر مدنيا أو جنائيا على الإطلاق إلى السلطات السعودية المسؤولة عن حقوق الملكية "، مضيفا: نريد أن نؤكد مدى بساطة وشفافية عملية تقديم المعلومات المطلوبة المتعلقة بحقوق الملكية الفكرية، فمن أجل إثارة قضية ملكية فكرية في السعودية يحتاج صاحب الحق إلى إرسال بريد إلكتروني للسلطات المسؤولة"

ديلي ميل أكدت أن الدوري الممتاز "البريميرليغ" وهو الجهة المسؤولة عن صفقة استحواذ المملكة على نيوكاسل، قد تسلم نسخة من الرسالة السعودية ، وعلى الرغم من رفض المسؤولين في الدوري الإنجليزي الإدلاء بأي تصريح إلا أنه وبحسب "ميل أون صنداي" فأنهم محبطين من مزاعم السعوديين بأن مسؤولي البريميرليغ لا يدركون أي مخاوف بشأن دور السعوديين في القرصنة.

واعلنت : يعتقد أن الرسالة أيضا أثارت غضب الدوري الإسباني لكرة القدم والدوري الأمريكي لكرة السلة (NBA) وبطولة ويمبلدون للتنس.

ولفتت الديلي ميل البريطانية إلى أن العرض السعودي بوقف أي قرصنة يأتي بعد أن قضت منظمة التجارة العالمية بأن قناة القرصنة beoutQ تم تشغيلها من قبل أفراد وكيانات تابعة للسلطات السعودية وأن المملكة انتهكت حقوق الملكية الفكرية من خلال عدم حمايتها لهذه الحقوق.