وزير المالية السعودي يتحدث عن نطاق الخصخصة في السعودية
وزير المالية السعودي يتحدث عن نطاق الخصخصة في السعودية

الجميع في كافة دول العالم سواءً من المقيمين او من مواطني الأصل تاثر بفيروس كورونا وتأثر رزقة وعملة مع خصوصاً وأن فيروس كورونا قضي علي الكثير من الوظائف وقضي ايضاً علي الكثير أحلام العمالة الوافدة ، لذلك الكثير من الدول منها السعودية تسعي في الوقت الحلي في توسيع نطاق الخصخصة من اجل النهوض بالأقتصاد السعودي ...

كشف وزير المالية السعودي، محمد الجدعان، صباح اليوم الخميس ، أن المملكة العربية السعودية سوف تدرس بيع أصول في قطاعات لم تكن تدرس خصخصتها من قبل مثل الرعاية الصحية والتعليم.

وفي سياق متصل فإن "عمليات الخصخصة سوف تدر على الأرجح ما يتجاوز الخمسين مليار ريال في الأعوام الأربعة أو الخمسة القادم".

وأضاف وزير المالية السعودي، محمد الجدعان: "بيانات شهر يوليو الجاري، واعدة بالنسبة لآفاق التعافي الاقتصادي للمملكة، لكن التوقعات تظل ضبابية بسبب جائحة كورونا".

واضاف وزير المالية السعودي، محمد الجدعان : "من المرجح أن تتوجه السعودية إلى مستثمري أدوات الدين العالميين مجددا هذا العام، لكن قرارا لم يصدر حتى الآن بشأن عملة الطرح المزمع".

وأشار وزير المالية السعودي، محمد الجدعان ، إلى أن بلاده جمعت منذ بداية العام 12 مليار دولار من إصدار سندات دولية، وأنها زادت "بشكل كبير" إصدار الديون المحلية مقارنة بما كانت عليه الخطط الأصلية.

ورفعت الحكومة السعودية هذا الشهر ضريبة القيمة المضافة إلى ثلاثة أمثالها لتبلغ 15 بالمئة، إذ تسعى إلى تعزيز خزائن الدولة.

وتواجه الحكومة الرشدية السعودية في الوقت الحالي مثلها مثل أي دولة ركودا حادا هذا العام بسبب تأثير جائحة فيروس كورونا على الاقتصاد وتأثير نزول أسعار النفط على إيرادات الدولة، وفيما توقع صندوق النقد الدولي انكماشا نسبته 6.8 بالمئة هذا العام، قال الجدعان: إنه "يتوقع انكماش الاقتصاد بوتيرة دون ذلك".