كشف المدير التنفيزى ، ورئيس أرامكو كبير إدارييها التنفيذيين أمين الناصر صباح اليوم أن الطلب على النفط في السعودية في الوقت الحالي بدأ بالتعافي مبديًا تفاؤله بشأن سوق النفط في النصف الثاني لعام 2020 .

وفي سياق متصل فقد أكد في حديثة قائلا خلال مقابلة صحفية مع مراسل صحيفة المختصر نيوز ضمن سيرا وييكإن دول العالم أكثر استعدادًا من أجل مواجهة فيروس كورونا في حال حدوث الموجة الثانية.

وفي ذلك الصدد فقد أضاف المدير التنفيزى ، ورئيس أرامكو كبير إدارييها التنفيذيين أمين الناصر : الأسوأ أصبح خلفنا لقد زادات  الأسعار إلى أكثر من أربعون دولارًا  وفي أبريل كان الطلب ما بين خمسة وسبعون وثمانون مليون برميل في اليوم مع عرض كبير وحاليًا أصبح الطلب يقارب التسعون مليون برميل يوميًا أنا متفائل للغاية للنصف الثاني من هذا العاموأشار إلى أن أزمة كورونا لم تؤثر على طريقة قيام أرامكوبأعمالها.

واضاف المدير التنفيزى ، ورئيس أرامكو كبير إدارييها التنفيذيين أمين الناصر حول تأثير الأزمة على سلاسل الإمداد أوضح أن ارامكو تأثرت في بداية الأزمة بعد اضطرار العديد من الموردين والمصنعين الذين تتعامل معهم في أوروبا والصين إلى الإغلاق بسبب إجراءات الحجر الصحي ولكن التأثير لم يدم طويلًا بسبب مستوى مخزونات الشركة ونسبة اعتمادها على مصنعين محليين في توريد احتياجاتها مبينًا أن نسبة اعتماد أرامكوعلى المحتوى المحلي تبلغ حاليا ستة وخمسون في المائة.