مصنعي السيارات: 6 عقبات وحواجز تعوق انتشار السيارات الكهربائية
مصنعي السيارات: 6 عقبات وحواجز تعوق انتشار السيارات الكهربائية

كشف خالد سعد أمين رابطة مصنعي السيارات، إن انتشار السيارات الكهربائية في الأسواق المصرية يحتاج مزيدًا من الوقت خلال الفترة المقبلة نظرًا لمعاناة السوق المصري بسبب جائحة كورونا، بالإضافة إلى عدد من المعوقات التي ترتبط بهذه النوعية من السيارات.

وأضاف خالد سعد أمين رابطة مصنعي السيارات في تصريح لـ"المختصر نيوز " أنه على رأس المعوقات التي تواجه انتشار السيارات الكهربائية أن المستهلك المصري لا يزال لا يعلم الكثير عن السيارات الكهربائية، بالإضافة إلى ارتفاع تكلفة شرائها، إذ تبدأ من 300 ألف جنيه.

وفي ذلك الصدد فقد أرجع خالد سعد أمين رابطة مصنعي السيارات قلة عدد السيارات الكهربائية بالسوق المصري إلى تحديات رئيسية أبرزها نقص الطلب على تلك المركبات، ومشاكل الترخيص، إضافة إلى قلة محطات الشحن التي تمنع السوق من النمو.

وفي الوقت الحالي يشكل الحصول على ترخيص مركبة كهربائية وفقًا لسعد تحديا آخر نظرًا لعدم وجود تشريع ثابت لترخيص السيارات الكهربائية، وهو ما يجعل استخراج ترخيص يستغرق وقتا طويلا للغاية لذا فإن السيارات الكهربائية الموجودة بمصر قليلة للغاية ولا تتعدى 250 سيارة.

ولفت خالد سعد أمين رابطة مصنعي السيارات إلى أن قواعد استيراد وترخيص السيارات في مصر ترتبط بسعتها اللترية وهو ما تفتقده السيارات الكهربائية وهو ما يعد عقبة أخرى في طريق استيراد تلك السيارات.

علي الجانب الأخر فقد كان هشام توفيق وزير قطاع الأعمال العام أعلن قبل أيام عن بعض التفاصيل المتعلقة بأول سيارة كهربائية صناعة مصرية والتي من المتوقع أن تدخل مرحلة الإنتاج في أواخر 2021.

وكشف توفيق في بيان إن السيارة الجديدة وهي E70 السيدان العائلية، ستكون نتاج تعاون مشترك بين شركتي النصر للسيارات ومجموعة دونج فونج الصينية.

ولفت هشام توفيق إلى أن شركة النصر للسيارات ستعمل على إنتاج نحو خمسة وعشرون ألف وحدة سنويًا، ومن المتوقع أن يبلغ سعرها الشرائي نحو ثثمائة ألف جنيه.