الإمارات ترفض اتهامات "العفو الدولية" حول إدارتها لـ"سجون سرية" باليمن
الإمارات ترفض اتهامات "العفو الدولية" حول إدارتها لـ"سجون سرية" باليمن

الإمارات ترفض اتهامات "العفو الدولية" حول إدارتها لـ"سجون سرية" باليمن

صحيفة المختصر نقلا عن حضارم نت ننشر لكم الإمارات ترفض اتهامات "العفو الدولية" حول إدارتها لـ"سجون سرية" باليمن، الإمارات ترفض اتهامات "العفو الدولية" حول إدارتها لـ"سجون سرية" باليمن ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا صحيفة المختصر ونبدء مع الخبر الابرز،

الإمارات ترفض اتهامات "العفو الدولية" حول إدارتها لـ"سجون سرية" باليمن

.

صحيفة المختصر رفضت الإمارات، اليوم الخميس، ما أسمته "مزاعم" تضمنها تقرير منظمة العفو الدولية، بخصوص إدارتها لسجون سرية في اليمن، واعتبرته "مخالفاً للحقيقة".

وأوضحت، في بيان نقلته الوكالة الرسمية، أن حكومتها "اطلعت على التقرير الذي أصدرته منظمة العفو الدولية بخصوص السجون في اليمن، وترفض ما تضمنه بشكل قاطع لكونه خالف الحقيقة والواقع".

وأثبت البيان أن "الإمارات لا تدير أي سجون في اليمن"، مشيراً أن "السجون اليمنية تخضع للسلطات اليمنية وإدارتها من اختصاص مؤسسات الدولة اليمنية".

وأشارت أبو ظبي في البيان، أنها "دعت الحكومة اليمنية إلى إجراء تحقيق مستقل في الأمر، ويتم متابعة الإجراءات المتحدة في هذا الصدد ومنها تنظيم زيارات للجنة الصليب الأحمر إلى بعض السجون".

وشددت على أنها "ستواصل العمل عن قرب مع الحكومة اليمنية بهذا الشأن".

وأفادت الإمارات أنها "تعتقد بأن دوافع سياسية تقف وراء مثل هذه التقارير، بهدف تقويض جهود الإمارات كجزء من قوات التحالـف العربي لدعم الحكومة اليمنية".

وفي وقت سابق اليوم، دعت منظمة العفو الدولية، إلى التحقيق في "ممارسات الاختفاء القسري والتعذيب" في مرافق احتجاز جنوبي اليمن باعتبارها "جرائم حرب"، ضمن تقرير للمنظمة بعنوان "الله وحده أعلم إذا كان على قيد صحيفة المختصر"، بحسب موقعها الإلكتروني.

وأفادت بـ"اختفاء عشرات الرجال قسرا بعد اعتقالهم واحتجازهم تعسفيا على أيدي الإمارات، والقوات اليمنية التي تعمل خارج نطاق سيطرة حكومة بلادها، حيث تعرّض الكثير منهم للتعذيب، ويُخشى من أن بعضهم قد توفي في الحجز".

والإمارات هي ثاني أكبر دول قوات التحالـف العربي، الذي تقوده السعودية، وينفذ منذ سـنة 2015 عمليات عسكرية في اليمن، دعمًا للقوات الحكومية في مواجهة مسلحي جماعة "الحوثي".

ويأتي تقرير منظمة العفو الدولية، بعد يوم من تصريح لوزير الداخلية اليمني، أحمد الميسري، ذكر فيه إن جميع السجون في المحافظات المحررة من "ميليشيـا الحوثي" باتت تحت سيطرة الحكومة الشرعية. -

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع صحيفة المختصر . صحيفة المختصر،

الإمارات ترفض اتهامات "العفو الدولية" حول إدارتها لـ"سجون سرية" باليمن

، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : حضارم نت