رسميًا.. تَرَاجُعٌ الولايات المتحدة الأمريكية من الاتفاق النووي مع إيران
رسميًا.. تَرَاجُعٌ الولايات المتحدة الأمريكية من الاتفاق النووي مع إيران

رسميًا.. تَرَاجُعٌ الولايات المتحدة الأمريكية من الاتفاق النووي مع إيران صحيفة المختصر نقلا عن الحكاية ننشر لكم رسميًا.. تَرَاجُعٌ الولايات المتحدة الأمريكية من الاتفاق النووي مع إيران، رسميًا.. تَرَاجُعٌ الولايات المتحدة الأمريكية من الاتفاق النووي مع إيران ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا صحيفة المختصر ونبدء مع الخبر الابرز، رسميًا.. تَرَاجُعٌ الولايات المتحدة الأمريكية من الاتفاق النووي مع إيران.

صحيفة المختصر ذكر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إنه لا يمكن منع إيران من امتلاك قوة نووية بشروط الاتفاق النووي الحالي، وأعلن الانسحاب من الاتفاق النووي الإيراني الذي وقعه سلفه باراك أوباما سـنة 2015 مع إيران والقوى الكبرى لندن وألمانيا وفرنسا وروسيا.

وأضاف أنه سوف يتم فرض عقوبات جديدة على إيران.

ودكّر بأنه حاول تَقْـوِيم الاتفاق وإلا ستنسحب الولايات المتحدة الأمريكية منه، وذلك منذ كانــون الثـاني السابق.

وأعلن في مؤتمر صحفي بالبيت الأبيض اليوم الثلاثاء أن "النظام الإيراني يمثل العديد من التهديدات في الشرق الأوسط ويدعم الإرهاب والوكلاء مثل حزب الله وحماس. وهم قاموا بمهاجمة السفارة الأمريكية وقتلوا مئات الشعب الأمريكي باستغلال ثروات شعبه".

وذكر أيضًا "اليوم لدينا دليل بأن الوعود الإيرانية كانت أكذوبة وهناك أدلة دامغة أن النظام الإيراني يسعى للحصول على الأسلحة النووية ما يكشف على أن الاتفاق مريع وما كان يجب أن يحدث".

وتابع ترامب "الإدارة السابقة مع دول أخرى أبرمت اتفاقا كان يفترض أن يحمي الولايات المتحدة الأمريكية وحلفائها من جنون السعي للسلاح النووي". وأضاف "هذا الاتفاق سمح لإيران بمواصلة تخصيب اليورانيوم والوصول لمراحل قريبة من انتاج القنبلة النووية."

وأعلن بأنه لو "انتظرنا سيكون لإيران قوى نووية وعلينا معاقبة الغش من قبل إيران وألا يكون هناك حق لنا في تفتيش المنشآت العسكرية والنووية شيء غير مقبول".

وقد كانت صحيفة نيويورك تايمز نشرت تقريرًا لها اليوم حول إبلاغ ترامب لنظيره الفرنسي بأنه سينسحب من الاتفاق النووي مع إيران والذي وقّع عليه الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما في سـنة 2015.

وأضافت الصحيفة أن الخطوة الأمريكية سوف يعزل الولايات المتحدة بين حلفائها، مشيرة إلى أنه سوف يتم فرض عقوبات على طهران كانت أزيلت بفعل الاتفاق.

وذكرت نيويورك تايمز أن قرار ترامب سوف يقوض العلاقات الأمريكية مع الحلفاء الأوروبيين، الذين أكدوا في وقت سابق التزامهم بالاتفاق. ويشير ذلك إلى احتمال تفاقم مشكلة دبلوماسية واقتصادية بين أوروبا والولايات المتحدة جـراء العقوبات على إيران.

كما من المقرر أيضًا أن يتسبب ذلك في تزايد التوترات مع بكين وروسيا، والذين هم جزء من الاتفاق النووي.

ويأتي الانسحاب كجزء من الوعود الانتخابية التي تعهد بها ترامب، وعلى الرغم من الضغوط الأوروبية ومحاولاتهم تَقْـوِيم الاتفاق من أجل إقناع ترامب بالبقاء.

وطالما هددت إيران بالانسحاب من الاتفاق حال غادرته الولايات المتحدة الأمريكية.

وجاء القرار الأمريكي بعد تثبيـت وزير الخارجية الجديد ورئيس الاستخبارات السابق مايك بومبيو، ومستشار أمني جديد لترامب وهو جون بولتون والمعروفين بموقفهم المناهض لإيران.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع صحيفة المختصر . صحيفة المختصر، رسميًا.. تَرَاجُعٌ الولايات المتحدة الأمريكية من الاتفاق النووي مع إيران، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : الحكاية