طفرة فى تمويلات «التجارة الخارجية» والبنوك تؤكد: انتهاء سياسة «الانتظار»
طفرة فى تمويلات «التجارة الخارجية» والبنوك تؤكد: انتهاء سياسة «الانتظار»

طفرة فى تمويلات «التجارة الخارجية» والبنوك تؤكد: انتهاء سياسة «الانتظار» صحيفة المختصر نقلا عن المصرى اليوم ننشر لكم طفرة فى تمويلات «التجارة الخارجية» والبنوك تؤكد: انتهاء سياسة «الانتظار»، طفرة فى تمويلات «التجارة الخارجية» والبنوك تؤكد: انتهاء سياسة «الانتظار» ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا صحيفة المختصر ونبدء مع الخبر الابرز، طفرة فى تمويلات «التجارة الخارجية» والبنوك تؤكد: انتهاء سياسة «الانتظار».

صحيفة المختصر نجحت البنوك فى جذب خُلاصَة كبيرة من النقد الأجنبى أَثْنَاء سـنة التعويم لتتمكن من توجيه هذه السيولة فى تمويل عمليات التجارة الخارجية فلم توجد أى طلبات معلقة فى الوقت الحالى. وجاء ذلك بعد مواجهة مجموع من المستوردين مشكلة فى نُشُور الاعتمادات جـراء تراجع النقد الأجنبى قبل تشريــن الثاني 2016، حتى وصل الأمر إلى لجوء البعض إلى السوق الموازية لتوفير التمويل المطلوب بصورة جعلت هناك تفاوت كبير بين سعرى الدولار بالسوق الرسمى والسوق الموازية. وبعد اتخاذ البنك المركزى قرار تحرير سعر الصرف وقيام البنوك بطرح أوعية ادخارية مرتفعة العائد عادت موارد النقد الأجنبى للجهاز المصرفى مرة أخرى ليتم ضخها لتلبية كافة طلبات الاستيراد المعلقة والقائمة.

ومن ناحيته ذكر يحيى أبو الفتوح، نائب رئيس البنك الأهلى، إن مصرفه قام بضخ 17 مليار دولار لتمويل عمليات تجارة خارجية أَثْنَاء سـنة تحرير سعر الصرف.

أضاف أن البنك نجح فى تلبية جميع طلبات الاستيراد فلم توجد هناك طلبات معلقة فى الوقت الحالى فى ظل قيام البنك بجمع خُلاصَة تقدر بـ 16 مليار دولار فى صورة تنازلات وتحويلات للمصريين من الخارج. أشار أن قرار تحرير سعر الصرف جعل النقد الأجنبى يعود للقنوات الرسمية والبنوك مرة أخرى بعد نجاح القرار فى القضاء على السوق السوداء بشكل نهائى.

● بنك مصر

وذكر عاكف المغربى، نائب رئيس بنك مصر، إن البنك وجه نحو 7 مليارات دولار لتمويل عمليات استيرادية سواء عن طريق نُشُور الاعتمادات المستندية أو مستندات التحصيل أَثْنَاء الفترة من تشريــن الثاني 2016 إلى تشريــن الثاني 2017.

أضاف أن الحصيلة التى جذبها البنك تقدر بنفس المبالغ التى وجهها لفتح الاعتمادات، موضحا أن البنوك أصبحت لديها سيولة دولارية قوية تجعلها قادرة على تمويل كافة عمليات التجارة بجانب تلبية احتياجات الشركات من القروض الدولارية.

● تنمية الصادرات

ذكرت ميرفت سلطان، رئيس البنك المصرى لتنمية الصادرات، إن الحصيلة اليومية من التنازلات الدولارية ارتفعت مؤخرًا إلى نحو 5 مليون دولار يومياً لتتجاوز الحصيلة الدولارية للبنك الـ 550 مليون دولار أَثْنَاء سـنة التعويم.

أضافت أن البنك نجح فى مضاعفة التمويلات الموجهة لقطاع التجارة الخارجية من 2.9 مليار جنيه بنهاية العام المالى 15/2016 إلى 5.7 مليار جنيه بنهاية العام المالى السابق.

● المصرف المتحد

وأثبت أشرف القاضى، رئيس مجلس إدارة المصرف المتحد، أن البنك قام بتمويل عمليات التجارة الخارجية بنحو مليار دولار أَثْنَاء سـنة التعويم.

تابع أن خُلاصَة مصرفه من التنازلات بلغت 800 مليون دولار بصورة دعمت البنك فى تلبية جميع طلبات استيراد الخاصة بالعملاء.

● بنك ABC

ذكر أكرم تيناوى، العضو المنتدب لبنك المؤسسة العربية المصرفية ABC مصر، إن البنك قام بضخ ما يزيد عن 750 مليون دولار لتمويل عمليات استيراد من الخارج أَثْنَاء فترة تحرير سعر الصرف.

أشار أن السيولة الدولارية أصبحت متوفرة بالبنك بقوة ولذلك قام البنك بإعطاء تعليمات لكافة فروعه بتوفير سيولة دولارية للعملاء بدون تأشيرة حتى 5 آلاف دولار.

● التعمير والإسكان»

ذكر فتحى السباعى، رئيس بنك التعمير والإسكان، إن البنك جذب خُلاصَة دولارية من العملاء تقدر بـ 106 مليون دولار، موضحا أن مصرفه قام بفتح اعتمادات لجميع طلبات الاستيراد المطلوبة.

أضاف أن قرار تحرير سعر الصرف من أهم القرارات التى اتخذتها الدولة فى ظل نجاح القرار فى القضاء على السوق السوداء وتشجيع الصناعة المصرية.

كل ما يتعلق بالاستثمار والاقتصاد والأسعار

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع صحيفة المختصر . صحيفة المختصر، طفرة فى تمويلات «التجارة الخارجية» والبنوك تؤكد: انتهاء سياسة «الانتظار»، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : المصرى اليوم