قمة تكني تسْتَوْجَبَ بالتوجه لاقتصاد المعرفة
قمة تكني تسْتَوْجَبَ بالتوجه لاقتصاد المعرفة

قمة تكني تسْتَوْجَبَ بالتوجه لاقتصاد المعرفة صحيفة المختصر نقلا عن الوفد ننشر لكم قمة تكني تسْتَوْجَبَ بالتوجه لاقتصاد المعرفة، قمة تكني تسْتَوْجَبَ بالتوجه لاقتصاد المعرفة ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا صحيفة المختصر ونبدء مع الخبر الابرز، قمة تكني تسْتَوْجَبَ بالتوجه لاقتصاد المعرفة.

صحيفة المختصر بدأت اليوم أعمال النسخة الثالثة لـ "قمة تكني 2017 للتكنولوجيا وريادة الأعمال"؛ بمكتبة الإسكندرية؛ والتي تعد الأكبر من نوعها في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا والإقليم الأورومتوسطي؛ في الفترة من 30 أيــلول ــــ 1 تشــرين الأَول، برعاية المهندس ياسر القاضي وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

 

 حضر الافتتاح السيدة أسماء حسني، الرئيس التنفيذي لهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات، ود.حسام عثمان مستشار وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، والمهندس خليل حسن خليل عضو مجلس إدارة الاتحاد العام للغرف التجارية؛ رئيس شعبة الاقتصاد الرقمي والتكنولوجيا بالاتحاد، ولفيف من المسئولين والخبراء والداعمين والمستثمرين، إلى جانب رواد الأعمال والشباب الباحثين عن فرص للاستثمار في هذا القطاع الحيوي.

 

 ودعا طارق القاضي، مؤسس قمة تكني، الجميع للتوجه نحو اقتصاد المعرفة والاستثمار في مجال التكنولوجيا في مصر باعتباره من أهم القطاعات الواعدة، مشيرًا إلى أن القمة ستعرض أهم الفرص المتاحة للاستثمار في هذا القطاع الحيوي في مصر، والدعم الحكومي المقدم للمستثمرين ورواد الأعمال.

 

 وذكر القاضى إنه سعيد بنجاح القمة، التي نجحت في النمو بصورة مطردة أَثْنَاء ثلاث اعـوام حيث شهدت النسخة الأولى 48 متحدثًا و36 رائد أعمال، و900 مشارك، وحققت النسخة الثانية فعالية 80 متحدثًا و1500 رائد أعمال ومشارك، وهذا العام يشارك 110 مُتحدثين و150 رائد أعمال و60 مستثمرًا وبلغ مجموع المشاركين 3000 مشارك.

 

وأضاف القاضي أن نجاح القمة يعني الكثير من الأمور أهمها الإيمان بدور التكنولوجيا في قيادة التغيير نحو الأفضل، ووعي القائمين على هذه الصناعة وفي مقدمتهم الحكومة المصرية ممثلة في وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وهيئة صناعة تكنولوجيا المعلومات.

 

وذكرت أسماء حسني، الرئيس التنفيذي لهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات، إن هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات " ايتيدا" قطعت شوطاً لا بأس به في محاولاتها الدؤوبة لخلق مصادر جديدة لتمويل الشركات الناشئة ورواد الأعمال وذلك في وقت تمثل فيه السيولة المالية الشغل الشاغل للشركات على مختلف أحجامها وخاصة في المرحلة الحالية التي تزخر بالتحديات الاقتصادية.

 

وفي الوقت نفسه، لا تزال الهيئة تعمل من أَثْنَاء برامجها ومبادراتها المتنوعة مثل تطبيـق الحاضنات التكنولوجية بمركز الإبداع التكنولوجي وريادة الأعمال، والمسابقات التي يقوم المركز بتنظيمها مع الشركات العالمية للمبدعين في مجالات التكنولوجيا، ومبادرة مجمعات الابداع بالمناطق التكنولوجية الجديدة، والتواصل مع الجهات المانحة، وصناديق تمويل رأس مال المخاطر، وتوفير البرامج التدريبية لرواد الأعمال على منح الشباب المصري أضخم من فُـرْصَة لحشد التمويل اللازم لتأسيس شركاتهم وتطوير منتجات تكنولوجية مبتكرة.

 

وأشارت إلى أن الهيئة قامت مؤخرًا بتوقيع بروتوكول تعاون مع البنك المركزي لتسهيل إجراءات حصول الشركات التكنولوجية المسجلة بقاعدة بيانات الهيئة على التمويل المصرفي وتأهيل تلك الشركات لإدارة المشروعات الخاصة بها وكيفية التعامل مع البنوك مع إعطاء الأولوية للشركات حديثة الإنشاء والصغيرة والمتوسطة.

 

ودعت حسني رواد الأعمال لامتلاك الطموح والأفكار المبتكرة، والرؤية الشاملة للسوق، وروح المبادرة، والمخاطرة محسوبة التكاليف، والخطط المرنة التي تساعدهم على الوصول إلى أسواق جديدة لتلبية احتياجات عملائهم، مؤكدة أن جهود الدولة ومنظمات المجتمع المدني وحدها لن تكون كفيلة بتأسيس كيانات اقتصادية ناجحة دون مساعدة رواد الأعمال لأنفسهم.

 

وأثبتت أن نجاح رواد الأعمال في تأسيس شركاتهم لن يكون له انعكاساته فقط على مستوى الأفراد بل ستعمل ابتكاراتهم على تطوير المزيد من الصناعات وخاصة في المناطق الريفية والمناطق المهمشة، وزيادة مستويات الدخل، والتشجيع على المزيد من الأبحاث والدراسات لتطوير منتجات تصلح للاستهلاك المحلى والتصدير، وتقليل هجرة المواهب المصرية بتوفير مناخ محلي جاذب للاستثمار الأجنبي، وخلق نظام اقتصادي تنافسي وبالتالي تحجيم إِنْتِعاش الاقتصاد غير الرسمي، كما سيعمل على تعزيز مصر كمركز عالمي للإبداعات التكنولوجية عالية القيمة.

 

وذكرت علياء صالح؛ المدير التنفيذي لحاضنة أعمال "أليكس إنجلز"، إن القمة تشهد لأول في مصر تنظيم مركز الاستثمار في مجال التكنولوجيا الذي يأتي في أولويات الحكومة المصرية، مشيرة إلى أن أليكس إنجلز تسعى للاستثمار في العقول الشابة وتبني أفكار ومشاريع رواد الأعمال الشباب، ومساعدتهم في تأسيس شركات ناشئة تدعم الاقتصاد الوطني، وتوفر المزيد من فرص العمل للشباب.

 

وأضافت أنه من أَثْنَاء مركز الاستثمار نوجه الدعوة لرجال الأعمال الوطنيين للاستثمار في الشركات الناشئة ( الاستثمار الملائكي)، باعتباره عظيم الجدوى، مشيرة إلى أن نحو 20 مستثمرًا عالميًا من مشاهير المستثمرين الملائكيين أصحاب التجارب القوية في الاستثمار برأس المال المخاطر؛ سيشاركون بتجاربهم مع رواد الأعمال، وسيتحدثون للمستثمرين الكبار لحثهم وتشجيعهم على الاستثمار في أفكار ومشروعات رواد الأعمال الشباب، وبمشاركة هيئة صناعة تكنولوجيا المعلومات (ايتيدا) ، والشعبة العامة للاقتصاد الرقمي والتكنولوجيا بالاتحاد العام للغرف التجارية، وعدد من المنظمات والهيئات المحلية والدولية الداعمة للتكنولوجيا وريادة الأعمال، وسيشارك فيها ممثلو 25 دولة عربية وأفريقية وأوروبية ودول شرق آسيا وأمريكا وكندا، من الخبراء ومشاهير التكنولوجيا إلى جانب كبار المستثمرين ورواد الأعمال الشباب في مصر.

كما تم تتويج معرض تكني الذي شارك فيه 60 شركة ناشئة تقدم أحدث منتجاتها وابتكاراتها في مجال التكنولوجيا والاتصال، إلى جانب فعالية نحو 150 شركة ناشئة في مصر ودول عربية وأجنبية.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع صحيفة المختصر . صحيفة المختصر، قمة تكني تسْتَوْجَبَ بالتوجه لاقتصاد المعرفة، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : الوفد