"مصروف البيت يرسم مستقبل الأسرة".. النساء يعيدن حساباتهن المالية بعد سن الـ50.. 56% من المتزوجات يتركن خطط وزارة الهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة المالى للرجال.. و59% من المطلقات والأرامل ندمن على عدم اتخاذ قرارات تخص الخطط المالية
"مصروف البيت يرسم مستقبل الأسرة".. النساء يعيدن حساباتهن المالية بعد سن الـ50.. 56% من المتزوجات يتركن خطط وزارة الهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة المالى للرجال.. و59% من المطلقات والأرامل ندمن على عدم اتخاذ قرارات تخص الخطط المالية

"مصروف البيت يرسم مستقبل الأسرة".. النساء يعيدن حساباتهن المالية بعد سن الـ50.. 56% من المتزوجات يتركن خطط وزارة الهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة المالى للرجال.. و59% من المطلقات والأرامل ندمن على عدم اتخاذ قرارات تخص الخطط المالية صحيفة المختصر نقلا عن اليوم السابع ننشر لكم "مصروف البيت يرسم مستقبل الأسرة".. النساء يعيدن حساباتهن المالية بعد سن الـ50.. 56% من المتزوجات يتركن خطط وزارة الهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة المالى للرجال.. و59% من المطلقات والأرامل ندمن على عدم اتخاذ قرارات تخص الخطط المالية، "مصروف البيت يرسم مستقبل الأسرة".. النساء يعيدن حساباتهن المالية بعد سن الـ50.. 56% من المتزوجات يتركن خطط وزارة الهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة المالى للرجال.. و59% من المطلقات والأرامل ندمن على عدم اتخاذ قرارات تخص الخطط المالية ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا صحيفة المختصر ونبدء مع الخبر الابرز، "مصروف البيت يرسم مستقبل الأسرة".. النساء يعيدن حساباتهن المالية بعد سن الـ50.. 56% من المتزوجات يتركن خطط وزارة الهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة المالى للرجال.. و59% من المطلقات والأرامل ندمن على عدم اتخاذ قرارات تخص الخطط المالية.

صحيفة المختصر إضافة تعليق

فكرة المسئولية المالية بين الأزواج دائما ما تذهب للرجل فى أغلب المجتمعات، وتظهر النتائج السلبية لهذه الخطوة دوما إذا انفصل الزوجان لظروف متعلقة بالطلاق أو وفاة الزوج، وتجد الزوجة نفسها هنا وحيدة ولا تستطع اتخاذ قرارات مالية أو يتبقى لها أموال لتنفقها .

 

وبحسب بلومبرج فعدد كبير من النساء سمحن لأزواجهن باتخاذ قرارات مالية طويلة المدى ، وكان الأثر السلبى لهذه الخطوة عنيفا عندما تعرضوا للانفصال عن أزواجهم ، وأثبتت بلومبرج فى تقريرها أن نسبة الطلاق بين النساء فوق سن الخمسين زادت منذ حقبة التسعينات، ويشير هذا إلى شىء أضخم من مجرد الملل بين الطرفين أو انتهاء فكرة الاتكاء على شخص آخر .

 

وهنا يختلف الأمر من شخص لآخر فما يراه أحد حرية يراه طرف آخر خسارة خاصة انهم وجدوا مفاجآت سيئة عندما انفصلوا عن أزواجهم .

 

وحتى الآن وبحسب بلومبرج فنسبة 56% من النساء المتزوجات مازالن يتركن معظم خطط الاستثمار المالى والقرارات المالية لأزواجهن ، ووفقا لورقة بحثية بعنوان "امتلك ثروتك" تم إطلاقها، فهذا الأمر لا يقتصر فقط على النساء الكبيرة فى السن الذين ينخرطون فى أمور التفرقة الجنسية المعروفة والموروثة من آبائهم ، فنسبة 61% من نساء الألفية قالوا أنهن تركن قرارات الاستثمار المالى لأزواجهم ، وهذا بالمقارنة ب 54% من نساء حقبة الحرب العالمية.

 

واعتمدت الدراسة على إحصائية من 600 سيدة تم تطليقهن أو مات أزواجهن فى الخمس اعـوام الأخيرة ، مع 1500 زوج يجب أن يكن لديهم على الأقل 250 ألف دولار فى أصول استثمارية لا يعرف عنها النساء شيئا، كما أن كل اثنين من الرجال قالا أن لديهما معرفة أكبر بالشئون المالية أضخم من النساء ، و3 أرباع النساء قلن أنهن لا يعرفن الكثير عن الاستثمار.

 

الاختلاف هنا واضح فى السلوكيات حول اتخاذ القرارات المالية بين النساء المتزوجات والنساء اللاتى حصلن على الطلاق أو أصبحن أرامل ، فنسبة 59% من المطلقات والأرامل ندمن على عدم اتخاذ قرارات خاصة بالخطط المالية طويلة المدى ، و80% من النساء قلن انهن كن راضيات عن المسئوليات المالية المنفصلة فى زواجهن .

 

ورغم كل التطورات مازال هؤلاء النساء يمارسن ما تربين عليه، فالمطلقات والأرامل اللاتى تزوجن مرة ثانية ، 8 من 10 منهن كن نشطات أكبر فى القرارات المالية فى علاقتهم الحالية، عنها فى علاقتهن الأولى وتعد هذه خطوة جيدة لأن الزواج التالى لديه مرتبة أعلى من التفكك عن الأول ، ولأن النساء لديهن توقعات أكبر فى العيش فترة أطول من الرجال .

 

وقد يتوقف الزواج جـراء مفاجآت مالية ظهرت فى الأفق، وحوالى 56% من المطلقات والأرامل اكتشفن تعقيدات مالية فى عملية الانفصال ولم تكن جميعها سلبية، فبعض النساء اكتشفن 401 ألف طريقة لادخار أموالهن بسن المعاش ولم يعلمن بوجودها ، أو ببساطة فوجئن بكيف انهم لا يعرفن أى شىء عن شركائهم.

 

فبين أضخم المفاجآت سلبية التى أظهرتها الورقة البحثية إنهم كانوا يخفون بيانات الانفاق والادخار والحسابات ، مما حفز الكثير على الحصول على شفافية عن الشركاء .

 

على الجانب الآخر، تصل نسبة المطلقات بعد سن الـ50 فى مصر ل 8660 ، وبلغ إجمالى المطلقات ل192079 ، بحسب إحصائية للجهاز المركزى للتعبئة والإحصاء المصرى لعام 2016 ، وبلغ مجموع الأسر التى تعولها إمرأة ماديا بمصر 3.3 مليون أسرة بنسبة 14%.

إضافة تعليق


شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع صحيفة المختصر . صحيفة المختصر، "مصروف البيت يرسم مستقبل الأسرة".. النساء يعيدن حساباتهن المالية بعد سن الـ50.. 56% من المتزوجات يتركن خطط وزارة الهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة المالى للرجال.. و59% من المطلقات والأرامل ندمن على عدم اتخاذ قرارات تخص الخطط المالية، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : اليوم السابع