انتعاش مؤقت لسوق الغناء فى العيد.. والحفلات تعوض إِمْهَال الألبومات
انتعاش مؤقت لسوق الغناء فى العيد.. والحفلات تعوض إِمْهَال الألبومات

انتعاش مؤقت لسوق الغناء فى العيد.. والحفلات تعوض إِمْهَال الألبومات صحيفة المختصر نقلا عن المصرى اليوم ننشر لكم انتعاش مؤقت لسوق الغناء فى العيد.. والحفلات تعوض إِمْهَال الألبومات، انتعاش مؤقت لسوق الغناء فى العيد.. والحفلات تعوض إِمْهَال الألبومات ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا صحيفة المختصر ونبدء مع الخبر الابرز، انتعاش مؤقت لسوق الغناء فى العيد.. والحفلات تعوض إِمْهَال الألبومات.

صحيفة المختصر بين طرح ألبومات محدودة وأغنيات جديدة وحفلات ترتكز أغلبها في المدن الساحلية يعيش نجوم الغناء حالة من النشاط أَثْنَاء موسم عيد الأضحى.

وتستعد السوق الغنائية بعد عيد الأضحى الألبوم الجديد للفنان محمد حماقى، الذي سيقدم أيضا حفلا لجمهوره ثالث أيام العيد في العين السخنة تزامنا مع إطلاق الألبوم، وترويجا له. وتشهد السوق الغنائية أيضا طرح ألبوم «سكوت خلاص» للفنان محمد عدوية الذي يعود للغناء وإصدار الألبومات بعد غياب ٦ اعـوام، وقد انتهى مؤخرا من وضع ١٢ أغنية، نصفها من تلحينه، بينما تـطلق الْفَنّـــانَة شيماء الشايب مينى ألبوم يحمل اسم «دنيتى جنتى» ويضم ٤ أغنيات فقط، وهو ما برره منتج الألبوم ريتشارد الحاج بظروف السوق الغنائية الحالية. ورغم أنه كان من المقرر أن يطرح الفنان هيثم شاكر ألبومه الجديد، والذى كان محددا له عيد الفطر ثم عيد الأضحى، فإن «شاكر» لا يزال يستأنف التحضيرات له، وسيجرى طرحه بعد العيد، كما يستأنف مجموع من المطربين التحضيرات الأخيرة لألبوماتهم على رأسهم إيمان البحر درويش الذي يحضر لإطلاق ألبومه «مش ندمان»، وهشام عباس وهيفاء وهبى التي كانت قد أجلت طرح ألبومها الجديد عدة مرات، لانشغالها بحفلات وأعمال فنية، كما تحيى حفلها أَثْنَاء العيد في بيروت، ما يعنى أن استقبال تلك الألبومات أَثْنَاء موسم العيد ليس واردا حتى الآن.

الاضطراب الذي تشهده السوق الغنائية ما بين قلة الإنتاج وتغير المواعيد المحددة لطرح الألبومات الجديدة واستغراق النجوم وقتا طويلا لطرحها، تعوضه قليلا الحفلات التي سيقدمها المطربون في عيد الأضحى، والتى تتيح لهم التواجد الجماهيرى على الساحة الغنائية حتى لو بأغانيهم القديمة، بحسب تأكيد المنتج محسن جابر، الذي وصف طرح ألبومات كاملة في ظل ظروف السوق الحالية بعملية انتحار، مع ما تشهده من قرصنة وتسريب والدليل ألبوم لطيفة الجديد «فريش» مؤكدا أن ما يزيد الأمر سوءا بطء الإجراءات القانونية ضد القرصنة الإلكترونية للأعمال الغنائية، ما هدد صناعة الأغنية منذ اعـوام بالموت أو التوقف لسنوات حتى لكبار المطربين، باستثناء مجموع محدود جدا منهم يحافظ على تواجده وإطلاق الألبومات بشكل منتظم. وأشار «جابر» إلى أن السنجل والحفلات لا تزال حلقة الوصل بين الْمُغَنٍّ وجمهوره ونوع من التعويض المؤقت عن عدم طرح الألبومات.

وعودة إلى الحفلات يشهد موسم عيد الأضحى حفلات كبيرة، حيث يحيى عمرو دياب حفلا ثانى أيام العيد في الغردقة، وتقدم الْفَنّـــانَة اللبنانية نيكول سابا للعام الثانى على التوالى حفلا بأحد منتجعات الساحل الشمالى، ثانى أيام العيد، بمشاركة الراقصة الأوكرانية ألا كوشينر والدى جى اللبنانى تاف جاى

ويقدم محمد حماقى حفلا ثالث أيام العيد وفى العين السخنة أيضا يقدم الفنان حمادة هلال حفلا ثالث أيام العيد إلى جانب كل من فرقة مسار إجبارى والمغنيين الشعبيين أوكا وأورتيجا والراقصة صوفينار واللبنانية مروى في الغردقة رابع أيام العيد.

أين تذهب هذا المساء؟.. اشترك الآن

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع صحيفة المختصر . صحيفة المختصر، انتعاش مؤقت لسوق الغناء فى العيد.. والحفلات تعوض إِمْهَال الألبومات، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : المصرى اليوم