الرئيس الفلسطيني: ما افتتحوه ليس سفارة بل بؤرة استيطانية أميركية بالقدس
الرئيس الفلسطيني: ما افتتحوه ليس سفارة بل بؤرة استيطانية أميركية بالقدس

الرئيس الفلسطيني: ما افتتحوه ليس سفارة بل بؤرة استيطانية أميركية بالقدس

صحيفة المختصر نقلا عن موازين نيوز ننشر لكم الرئيس الفلسطيني: ما افتتحوه ليس سفارة بل بؤرة استيطانية أميركية بالقدس، الرئيس الفلسطيني: ما افتتحوه ليس سفارة بل بؤرة استيطانية أميركية بالقدس ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا صحيفة المختصر ونبدء مع الخبر الابرز،

الرئيس الفلسطيني: ما افتتحوه ليس سفارة بل بؤرة استيطانية أميركية بالقدس

.

صحيفة المختصر أعلن الرئيس الفلسطيني محمود عباس الحداد 3 أيام على أرواح ضحايا الاشتباكات مع القوات الإسرائيلية، وإضرابا عاما في الذكرى الـ 70 للنكبة الفلسطينية.

وأثبت الرئيس الفلسطيني أن "شعبنا لن يتوقف عن نضاله السلمي الشعبي، وإننا سنستمر في ذلك حتى النصر بإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس"، مضيفا أن هذه المناسبة أضخم من مناسبة، مناسبة البؤرة الاستيطانية ومناسبة النكبة التي وقعت على شعبنا الفلسطيني".

وجدد التأكيد على أن الولايات المتحدة بنقلها سفارتها إلى القدس "استبعدت نفسها عن العمل السياسي في منطقة الشرق الأوسط واستبعدت نفسها عن الوساطة، وهي لم تعد وسيطا وإذا كان ولا بد فنحن لن نقبل إلا وساطة دولية تأتي من أَثْنَاء مؤتمر دولي".انتهى29 /9ف

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع صحيفة المختصر . صحيفة المختصر،

الرئيس الفلسطيني: ما افتتحوه ليس سفارة بل بؤرة استيطانية أميركية بالقدس

، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : موازين نيوز