حزب الله: جرى التوصل إلى اتفاق بخروج مسلحي جيش الإسلام من دوما
حزب الله: جرى التوصل إلى اتفاق بخروج مسلحي جيش الإسلام من دوما

حزب الله: جرى التوصل إلى اتفاق بخروج مسلحي جيش الإسلام من دوما

صحيفة المختصر نقلا عن بي بي سي BBC Arabic ننشر لكم حزب الله: جرى التوصل إلى اتفاق بخروج مسلحي جيش الإسلام من دوما، حزب الله: جرى التوصل إلى اتفاق بخروج مسلحي جيش الإسلام من دوما ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا صحيفة المختصر ونبدء مع الخبر الابرز،

حزب الله: جرى التوصل إلى اتفاق بخروج مسلحي جيش الإسلام من دوما

.

صحيفة المختصر أفادت مصادر تابعة لحزب الله اللبناني بالتوصل إلى اتفاق يقضي بخروج مسلحي "جيش الإسلام" من مدينة دوما في الغوطة الشرقية باتجاه مدينة جرابلس الحدودية مع أنقرة في ريف حلب الشمالي الشرقي.

وأضافت الجهات أن بنود الاتفاق تتضمن خروج المسلحين من دوما بسلاحهم الخفيف، وتشكيل فريق عمل برئاسة روسية يضم ممثلين عن الجانب السوري والدول الضامنة لعملية "آستانا" لترتيب موضوع تسليم الأسرى المختطفين من المدنيين والعسكريين الموجودين في سجون "جيش الإسلام" للدولة السورية وأظهر مصير الباقين.

كما ينص الاتفاق أيضا على تسليم الأسلحة الثقيلة والمتوسطة الموجودة بحوزة "جيش الإسلام" للجيش السوري، وعدم الإبقاء على أي سلاح خفيف في مدينة دوما على أن ينْجَزَ البند الأخيربعد تَصْحِيح مجلس محلي في دوما توافق عليه الحكومة السورية.

لكن صحيفة "عنب بلدي" المقرب من جيش الإسلام، نقل عن الأخير نفيه التوصل إلى أي اتفاق مع الحكومة السورية.

وقد كانت تقارير أشارت صباح اليوم إلى التوصل إلى الاتفاق بخصوص إجلاء المصابين بجروح خطيرة من مدينة دوما، آخر معقل للمعارضة السورية في الغوطة الشرقية.

وجاء الاتفاق بعد مفاوضات بين جماعة جيش الإسلام وقيادات مدنية من جهة وروسيا من جهة أخرى.

وتقرر نقل المصابين إلى مدينة إدلب، التي لا تزال خاضعة تحت سيطرة المعارضة.

ولا تزال المفاوضات جارية من أجل تجنيب دوما هجوما شاملا من جانب القوات السورية الحرة وحلفائه الذين يحاصرون المدينة.

ما نعرفه عن الاتفاق؟

نفت فصائل المعارضة في دوما إجراء أي مفاوضات للتوصل إلى صفقة لإجلاء عشرات الآلاف من المدنيين الذين لا يزالون في المدينة.

لكن مع ذلك، سيسمح بنقل المصابين بجروح خطيرة إلى مغادرة المدينة بموجب اتفاق أبرم مع الجيش الروسي، مساء السبت، بحسب وكالة صحيفة الوسط.

ويأمل المسلحون في أن تكفل المفاوضات الحق لهم في البقاء في دوما.

كم شخص غادر الغوطة الشرقية بالفعل؟

بعد ستة أسابيع من القصف، انسحب آلاف المسلحين إلى مدينة إدلب الشمالية بموجب اتفاق بإنشاء ممر آمن لهم.

ودعا القوات السورية الحرة المسلحين الذين لا يزالون في دوما إلى الخروج من المدينة أو مواجهة هجوم حَـاد وشامل.

وغادر عشرات الآلاف من السكان الضواحي الشرقية للعاصمة السورية، دمشق.

وفي بيان أذاعه التلفزيون السبت، ذكر متحث باسم القوات السورية الحرة إن الجيش تمكن من تحقيق الأمن في العاصمة، وآمّن الطرق التي تربطها بباقي البلاد.

وعرض القوات السورية الحرة على المسلحين مغادرة المدينة أو إلقاء السلاح والانتقال إلى المناطق التي تهيمن عليها الحكومة.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع صحيفة المختصر . صحيفة المختصر،

حزب الله: جرى التوصل إلى اتفاق بخروج مسلحي جيش الإسلام من دوما

، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : بي بي سي BBC Arabic